الأحد - 25 تشرين الأول 2020
بيروت 29 °

إعلان

الانتخابات الرئاسيّة الأوكرانيّة... "عقاب" لبوروشنكو؟

المصدر: "النهار"
جورج عيسى
Bookmark
A+ A-
دلالة نتائج المرحلة الأولىتتماهى كلمات زيلنسكي الآتي من عالم التمثيل إلى حدّ كبير مع شعارات شبيهة رفعتها أحزاب شعبويّة وتتمحور حول فشل "النخب" في تحقيق تطلّعات الناخبين. في أوكرانيا، تتداخل السياسة والأوليغارشيّة إلى حدّ بعيد، حيث يمثّل بوروشنكو، قطب صناعة الشوكولا، وجهاً من وجوهها. وكان زيلنسكي قد طرح إشكاليّة هذا التداخل في مسلسله الشهير "خادم الشعب" الذي اختار اسمه كأحد أبرز الشعارات لحملته الانتخابيّة. في السياق التنافسيّ، يمكن الأرقام التي حقّقها المرشّحان في المرحلة الأولى أن تقدّم فكرة عن حجم يأس الأوكرانيّين من "النخبة" التقليديّة. فزيلنسكي حصد حوالي 30% من الأصوات، وقد تخطّى بذلك الأرقام التي توقّعتها آخر استطلاعات الرأي حينها. وحصل بوروشنكو على 16% من الأصوات فقط. اللافت للنظر في تلك النتائج أيضاً أنّ زيلنسكي تفوّق على منافسه في اثنتين وعشرين منطقة من أصل خمس وعشرين.الباحث في شؤون التنمية والاقتصاد الدوليّين في معهد "بروكينغز" سيرغي ألكسنشكو كتب أنّ هذه الأرقام طبيعيّة، حتى بالنسبة إلى سياسيّ من خارج النظام. فزيلنسكي يمثّل جيلاً من الأوكرانيّين أطلق مظاهرات ميدان، علماً أنّه لم يشارك فيها، حيث لم يستطع هذا الجيل أن يسمّي ممثّليه إلى الرئاسة أو البرلمان حيث أوصل 12 نائباً من أصل 450 مقعداً. بالتالي، ذهبت ثمار الانتصار إلى السياسيّين الذين انتقلوا من منصب إلى آخر من دون أن ينجحوا في تحقيق...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة