الثلاثاء - 26 كانون الثاني 2021
بيروت 13 °

إعلان

باسيل يضغط على الحريري بـ"سلاح عوني": قرار الحكومة لنا و"النازحون" شأن رئاسي!

المصدر: "النهار"
ابراهيم حيدر
ابراهيم حيدر
Bookmark
باسيل يضغط على الحريري بـ"سلاح عوني": قرار الحكومة لنا و"النازحون" شأن رئاسي!
باسيل يضغط على الحريري بـ"سلاح عوني": قرار الحكومة لنا و"النازحون" شأن رئاسي!
A+ A-
أياً يكن الطرف المستهدَف في كلام رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل في 14 آذار، وما أعلنه في المؤتمر العام السنوي للتيار، فإن تصعيده يضع الحكومة أمام مأزق تكوينها والتناقضات التي تحكم عملها بين محورين يحمل كل منهما مشروعاً تظهر عناصره عند المنعطفات السياسية، فكيف إذا كان الأمر يتعلق بملف النازحين الذي يعتبره رئيس الجمهورية ميشال عون شأناً رئاسياً ولا ينفك يذكِّر عند كل حديث بضرورة عودتهم إلى ديارهم؟ لكن التصعيد الذي يضع الحكومة أمام مأزق الاهتزار ويقترب، وفق مصادر سياسية متابعة، من تفجير العلاقة بين "التيار الوطني الحر" و"تيار المستقبل"، وما يمكن أن تحمله أيضاً زيارة وزير الخارجية الأميركي إلى بيروت، إذا حُسمت نهائياً، يمكن أن يفرمل انطلاقة مجلس الوزراء الذي وقع أيضاً في ثغر كثيرة، لعل أبرزها عدم تجاوزه الخلافات والصراعات والاصطفافات التي منعت سابقاً تشكيل الحكومة لأكثر من تسعة اشهر، دفع لبنان خلالها أثماناً وخسر فرصاً يحاول تعويضها من دون ان يتمكن من التقدم وتحقيق انجازات ملموسة.يطرح تصعيد باسيل في ملفات حساسة وخلافية تساؤلات عن مصير الحكومة ومدى قدرتها على تجاوز التناقضات التي تحكمها، وهو الذي قرر، وفق المصادر، أن يكون هجومياً باسم "التيار الوطني"، من دون أن يعني ذلك تفجيراً لمجلس الوزراء من الداخل، إلا إذا وصل الخلاف إلى حد لا يعود في إمكان رئيسه سعد الحريري التصرف بصلاحيات الحسم في ملف "سيدر" والاقتصاد. فعندما يوجه باسيل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم