الأربعاء - 28 تشرين الأول 2020
بيروت 25 °

إعلان

حمل إضافي على هولك في حملة شنغهاي سيبغ للدفاع عن لقبه

المصدر: "أ ف ب"
حمل إضافي على هولك في حملة شنغهاي سيبغ للدفاع عن لقبه
حمل إضافي على هولك في حملة شنغهاي سيبغ للدفاع عن لقبه
A+ A-

سيضع رحيل الهداف وو لي حملاً إضافياً على البرازيلي #هولك مهاجم نادي شنغهاي سيبغ، حامل اللقب في الموسم الماضي، عندما تنطلق منافسات #الدوري_الصيني لكرة القدم، يوم غد الجمعة.

وخسر شنغهاي سيبغ صاحب 151 هدفاً في 296 مباراة (منها 27 هدفا في 29 مباراة الموسم الفائت)، لمصلحة اسبانيول الاسباني (لعب حتى الآن 4 مباريات من دون أن يسجل)، وفشل باستبداله رغم الحديث عن التعاقد مع النمسوي ماركو أرناوتوفيتش من وست هام الإنكليزي.

لكن المدرب البرتغالي فيتور بيريرا، الذي وضع حداً لسيطرة غوانغجو ايفرغراندي التي دامت 7 سنوات، يبحث عن نجاح إضافي "أعتقد انه بالعمل الجاد، روح الفريق والتواضع وإذا عملت كفريق وعائلة يمكننا تحقيق الاهداف واحراز المزيد من الالقاب".

ويأمل بيريرا في الحفاظ على نجاعة هولك (32 عاما)، صاحب 51 هدفا في 88 مباراة منذ قدومه من زينيت سان بطرسبورغ الروسي عام 2016 مقابل 60 مليون دولار اميركي.

وتابع بيريرا (50 عاماً): "يكمن السر بالتركيز ومساعدة بعضنا البعض. لدينا تحديات كبيرة بدءا من هذا الاسبوع".

الخبر الجيد لهولك وسيبغ هو أن غوانغجو المخلوع عن عرشه وابرز منافسيه لهذا الموسم، لم يتمكن أيضاً من تعزيز تشكيلته. يعول المدرب الأيطالي فابيو كانافارو مجددا على البرازيليين باولينيو وأندرسون تاليسكا.

ودخل شاندونغ لونينغ وبيجينغ غوان الموسم الماضي على خط المنافسة، قبل ترك الثنائي شنغهاي وغوانغجو يبتعدان في الصدارة.

وكان لونينغ الأكثر جذباً في فترة الانتقالات عندما اقتنص لاعب الوسط الفارع الطول البلجيكي مروان فلايني من مانشستر يونايتد الإنكليزي، بعدما سجل له 22 هدفا في 177 مباراة. ولم ينجح فيلايني في فرض نفسه في ملعب أولد ترافورد وكان من بين حرس المدرب السابق البرتغالي جوزيه مورينيو المقال من منصبه لمصلحة أولي غونار سولسكاير.

وانضم إليه مواطنه لاعب الوسط موسى ديمبيلي القادم من توتنهام الإنكليزي إلى غوانغجو "أر أند أف" مقابل نحو 14 مليون دولار.

وكان ديمبيلي من أكثر اللاعبين شعبية في شمال لندن، بيد أن ابن الـ31 عاماً تعرض لعدة اصابات ابعدته عن التشكيلة الأساسية لفريق المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو.

ومن الاسماء البارزة القادمة، قائد نابولي وهدافه السابق السلوفاكي ماريك هامسيك الى داليان ييفانغ مقابل نحو 23 مليون دولار.

وتخطى هامسيك في نابولي الرقم القياسي للاسطورة الارجنتينية دييغو مارادونا، بتسجيله 121 هدفا في 520 مباراة.

وأكدت الاندية الصينية أنها لا تزال قادرة على جذب نجوم القارة الاوروبية ولو أنهم تخطوا الثلاثين واستهلوا خريف مسيرتهم الكروية، لكن أيام الانتقالات الصادمة على غرار هولك أو مواطنه أوسكار، يبدو أنها أصبحت من الماضي بعد تضييق الاتحاد الصيني الخناق على انفاق الاندية.

وانشغل غوان كثيرا في فترة الانتقالات، فضم قلب الدفاع الكوري الجنوبي كيم مين جاي من جونبوك موتورز لتعزيز دفاعه. لم يشارك كيم (22 عاما) الأسبوع الماضي في خسارة فريقه ضد سيبغ 0-2 في الكأس السوبر التي افتتحت الموسم. سجل المدافع وانغ شنشاو والجناح لو وينجون هدفي سيبغ الباحث عن تعويض معنوي لرحيل وو.

وخاض المهاجم البرازيلي الكيسون (29 عاما) تسعين دقيقة كاملة لحامل اللقب ويتوقع أن يشارك كثيرا بعد انتقال وو والانتباه الى لياقة المخضرم هولك.

ومن الاسماء البارزة ايضاً، المهاجم الالماني ساندرو فاغنر القادم من بايرن ميونيخ إلى تيانجين تيدا الهارب من الهبوط في الموسم الماضي مقابل نحو 5 ملايين أورو. لم يعد فاغنر ضمن حسابات مدرب بايرن الكرواتي نيكو كوفاتش كما انه اعتزل دوليا لعدم اختياره في التشكيلة المشاركة في مونديال روسيا 2018.

الكلمات الدالة