الجمعة - 25 أيلول 2020
بيروت 27 °

العلاقات الأميركية- السعودية إلى أين بعد قراري مجلس الشيوخ؟

المصدر: " ا ف ب"
هشام ملحم
Bookmark
العلاقات الأميركية- السعودية إلى أين بعد قراري مجلس الشيوخ؟
العلاقات الأميركية- السعودية إلى أين بعد قراري مجلس الشيوخ؟
A+ A-
ألحق مجلس الشيوخ الاميركي الخميس نكستين كبيرتين بالرئيس دونالد #ترامب وحليفته السعودية عندما صّوت بغالبية واضحة لسحب الدعم العسكري واللوجستي الاميركي للائتلاف الذي تقوده الرياض في حربها ضد الحوثيين في اليمن، وعقب ذلك بالتصويت الشفهي وبالاجماع على قرار بتحميل ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان شخصياً مسؤولية قتل الصحافي جمال خاشقجي.وتمثل هاتان الخطوتان توبيخاً غير مسبوق للرئيس ترامب الذي يواصل دفاعه عن السعودية وولي العهد بالتحديد على رغم من نمو الاستياء في أوساط الحزبين الجمهوري والديموقراطي بعد تقويم أجهزة الاستخبارات الاميركية ان الأمير #محمد_بن_سلمان هو الذي أمر بقتل خاشقجي. \r\nوعقب التصويت على القرار المتعلق بجريمة قتل #خاشقجي، شدد رئيس لجنة العلاقات الخارجية السناتور بوب كوركر الذي تقدم بالقرار، على أهمية "التصويت عليه بالاجماع، والذي يقول ان ولي العهد محمد بن سلمان مسؤول عن جريمة قتل جمال خاشقجي". \r\nومن جهته قال زعيم الغالبية الجمهورية في المجلس السناتور ميتش ماكونل الذي نادراً ما يتخذ...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة