الخميس - 24 أيلول 2020
بيروت 28 °

رابتورز يستعد لواريورز بإسقاط كليبرز

المصدر: " ا ف ب"
رابتورز يستعد لواريورز بإسقاط كليبرز
رابتورز يستعد لواريورز بإسقاط كليبرز
A+ A-

استعد #تورونتو_رابتورز، متصدر المنطقة الشرقية، للقائه المرتقب، الأربعاء، ضد حامل لقب دوري #كرة_السلة الأميركي للمحترفين غولدن ستايت #واريورز، بإسقاط لوس أنجلس كليبرز، في غياب نجم الأول كاوهي لينارد.\r\n

وتفوق تورونتو بنتيجة كبيرة على مضيفه لوس أنجلس 123-99، ليحقق فوزه الأول بعد هزيمتين متتاليتين، قبل نحو 24 ساعة من حلوله ضيفاً على غولدن ستايت.

ودخل تورونتو مباراته ضد مضيفه خامس المنطقة الغربية، على خلفية خسارته مباراتيه الأخيرتين أمام بروكلين نتس (الجمعة بنتيجة 105-106) وميلووكي باكس (الأحد 104-99)، وتلقى نبأ سيئا قبيل موعد اللقاء بإعلان غياب نجمه لينارد بسبب آلام في الورك، قد تهدد مشاركته في اللقاء المرتقب ضد مضيفه غولدن ستايت بطل الموسمين الماضيين.\r\n

الا أن تورونتو عوّض غياب لينارد بأداء هجومي، نجح خلاله بنحو نصف محاولاته من داخل القوس وخارجه، وتفوق بشكل كبير في الربعين الأول (36-23) والثالث (33-17)، بينما ساد التعادل في الربع الثاني (34-34)، وتفوق كليبرز بشكل طفيف في الربع الأخير (25-20).\r\n

الا أن المضيف لم يتمكن من التقدم بالنتيجة الإجمالية سوى في الربع الأول وبفارق أقصى بلغ نقطتين، في حين هيمن تورونتو على مجريات المباراة وصنع فارقا وصل في الشوط الثاني الى 32 نقطة.\r\n

وكان الأفضل في تورونتو سيرج إيباكا مع 25 نقطة وتسع متابعات، بينما ساهم كايل لاوري بـ 21 نقطة وخمس متابعات وسبع تمريرات حاسمة.\r\n

وإضافة الى قوته في الجانب الهجومي، فرض تورونتو رقابة دفاعية صارمة على لاعبي لوس أنجلس، الذي حقق نسبة نجاح بلغت 44,7 في المئة من داخل القوس، و28 في المئة من خارجه.

وبدا تأثير الضغط الدفاعي واضحا على كليبرز، إذ اكتفى أفضل مسجل في صفوفه، الصربي بوبان ماريانوفيتش، بـ18 نقطة وسبع متابعات، وأضاف تايرون والاس 15 نقطة وأربع متابعات وست تمريرات، ولم يتمكن سوى 4 من لاعبي كليبرز من الوصول الى عتبة العشر نقاط.\r\n

وتلقى لوس أنجلس خسارته الرابعة في آخر ست مباريات، والعاشرة إجمالا من أصل 27 مباراة خاضها في الدوري الأميركي هذا الموسم.\r\n

وأتت المباراة في وقت كشف تقرير لشبكة "اي أس بي أن" الأميركية، أن لوس أنجلس يضع نصب عينيه التعاقد مع إثنين من أفضل لاعبي الدوري، وهما لينارد ونجم غولدن ستايت كيفن دورانت.\r\n

وأشارت الشبكة الى أن فريق لوس أنجلس "يتابع عن قرب كل مباراة لرابتورز وواريورز هذا الموسم"، وأنه بات "مهووسا بشكل واضح بملاحقة كاوهي لينارد وكيفن دورانت لانتقال في الصيف المقبل".\r\n

وأفادت الشبكة أن "مسؤولي رابتورز لاحظوا وجود أحد موظفي كليبرز في 75 في المئة تقريباً من المباريات التي خاضها فريقهم"، وأن من بين هؤلاء "رئيس عمليات كرة السلة لورانس فرانك، وهو أمر نادر. الرؤساء والمديرون العامون نادرا ما يتواجدون في مباريات لا يشارك بها فريقهم".

وفي مباراة أخرى، أوقف جيمس هاردن وزملاؤه سلسلة من ثلاث هزائم متتالية، ليحققوا فوزا على ضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 111-103.\r\n

وأتت هذه الهزائم المتتالية خارج ملعب هيوستن، وذلك أمام مينيسوتا تمبروولفز ويوتاه جاز ودالاس مافريكس تواليا.\r\n

وقال هاردن: "هذا فوز كبير بالنسبة إلينا. أخيراً نعود إلى ملعبنا ويبدو أننا نلعب بشكل جيد. (في المباريات السابقة) قدمنا بعض الأرباع الجيدة، لكن هذه الليلة قدمنا مباراة جيدة من أربعة أرباع وعلينا البناء على ذلك".\r\n

وسجل هاردن 29 نقطة وأضاف أربع تمريرات حاسمة، بينما حقق كريس بول "تريبل دبل" مع 11 نقطة و11 متابعة و10 تمريرات حاسمة، وساهم إريك غوردون بـ14 نقطة وأربع متابعات.\r\n

وأنهى 7 لاعبين من روكتس المباراة مع 10 نقاط على الأقل.\r\n

في المقابل، كان الأفضل في صفوف بورتلاند داميان ليلارد مع 34 نقطة، بينما أضاف سي جاي ماكولم 23 نقطة وثلاث متابعات وأربع تمريرات.\r\n

وتلقى بورتلاند خسارته الـ12 في 27 مباراة هذا الموسم وهو يحتل المركز الثامن في ترتيب المنطقة الغربية، بينما لا يزال هيوستن، الذي بلغ نهائي المنطقة في الموسم الماضي، يحتل مركزا متأخرا في الترتيب، هو الرابع عشر ما قبل الأخير مع 12 فوزا و14 خسارة.\r\n

أما المركز الأخير في المنطقة، فيعود الى فينيكس صنز، الذي تلقى خسارة قاسية أمام مضيفه سان أنطونيو سبيرز بنتيجة 86-111.\r\n

وبهذا الفوز، وهو الثالث توالياً للفريق، حقق مدرب سان أنتونيو المخضرم غريغ بوبوفيتش فوزه الرقم 1211 في دوري كرة السلة الأميركي، لينتزع المركز الرابع من بات رايلي (1210 انتصارات) على لائحة أكثر المدربين فوزا في تاريخ الـ "أن بي آي"، والتي يتصدرها دون نلسون (1335 فوزا).\r\n

وتجاهل بوبوفيتش (69 عاما)، الذي يقود سان أنطونيو منذ عام 1996، بعد المباراة الأسئلة المرتبطة بإنجازه الشخصي، الا أن لاعبيه قاموا بذلك عنه.\r\n

واعتبر لاعبه الأوسترالي باتي ميلز: "هذا إنجاز مذهل. عليك في بعض الأحيان أن تتوقف وتدرك فعلا أين أنت ومن هو مدربك"، مضيفا "مدعاة فخر أن يكون هو مدربك. وأعتقد أن الجميع يشعر بذلك".\r\n

وحمل الفوز الرقم 14 لسبيرز في 28 مباراة هذا الموسم، وساهم به بشكل أساسي براين فوربس مع 24 نقطة و11 متابعة، بينما كان الأفضل في صفوف فينيكس تي جاي وورن مع 23 نقطة وست متابعات.\r\n

وحملت خسارة الأمس الرقم 24 لفينيكس في 28 مباراة.

الكلمات الدالة