الأربعاء - 16 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

محمود حميدة من المجاري والعشوائيات في "ورد مسموم"

المصدر: النهار وفايسبوك
محمود إبراهيم
A+ A-

نشرت الصفحة الرسمية لفيلم "ورد مسموم" فيديواً للكواليس والصعوبات التي واجهها أبطال العمل خلال التصوير.

الفيلم من المُقرر أن يشارك في مهرجان #القاهرة السينمائي، وأيضاً سيطرح 28 الشهر الجاري في دور العرض، وتم عرضه في عديد من المهرجانات في أنحاء العالم.

الفنان محمود حميدة علّق من خلال الصفحة أيضاً على المكان الذي يشبه المستنقع، وتم تصوير مشاهد عدّة فيه، موضحاً أنه كان يعرف ذلك المكان من خلال تجاربه الشخصية السابقة، إلا أنه لم يفكر يوماً في دخوله ومعرفته من قرب.

وتابع حميدة أن المكان يتسم بقسوته وعشوائية شوارعه، مُعلقًا: "حارات فيها مجاري مائية"، لافتاً إلى أن هذه المجاري المائية عبارة عن مخلفات الورش والمصانع والمدابغ.

يذكر أن الفيلم من تأليف أحمد فوزي صالح وإخراجه، وبطولة محمود حميدة، صفاء الطوخي، إبرهيم النجاري، محمد بريقع، وكوكي. ويشارك في إنتاجه شركتا البطريق، وريد ستار بشراكة مع شركة فرنسية، وعدة منح إنتاجية من لبنان والإمارات.

وتدور قصة الفيلم والمأخوذة من رواية للكاتب أحمد زغلول الشيطي حول صقر (إبرهيم النجاري)، الذي يريد الفرار من حي المدابغ الذي يعيش ويعمل فيه بمصر، إلا أن أخته تحية (كوكي) تريد منعه من السفر بأي ثمن، لتخرّب العلاقة الرومانسية بين شقيقها وطالبة الطب، كما تحاول إحباط خطط صقر المستقبلية بأن يصبح لاجئاً في قارب إلى إيطاليا، ومن بين الجلود المجففة والبغال المتعبة، يشاهد الساحر (محمود حميدة) المشهد بصمت من عرشه، ويساعد تحية بحل غامض لتستعيد أخاها.







الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم