الجمعة - 27 تشرين الثاني 2020
بيروت 20 °

إعلان

ما العوامل التي تجعل تركيا "تتردّد" في التوّجه إلى منبج؟

المصدر: "النهار"
جورج عيسى
Bookmark
ما العوامل التي تجعل تركيا "تتردّد" في التوّجه إلى منبج؟
ما العوامل التي تجعل تركيا "تتردّد" في التوّجه إلى منبج؟
A+ A-
بعد مرور أكثر من 20 يوماً على إطلاق تركيا عمليّة #غصن_الزيتون في عفرين، تبدو المكاسب العسكريّة محدودة. غير أنّ طموحات المسؤولين الأتراك تتخطّى تقدّمهم الميدانيّ البطيء مع سعيهم لتوجيه العمليّات العسكريّة صوب مناطق أخرى وعلى رأسها #منبج التي تضمّ حوالي 100 ألف نسمة والتي تبعد حوالي مئة كيلومتر عن عفرين. وكانت تصريحات الرئيس التركيّ رجب طيّب #أردوغان منذ الأيّام الأولى لإطلاق التحرّك العسكريّ ضدّ #عفرين تؤشّر إلى وجود نيّة لعدم حصر المعركة عند حدود الإقليم."احتمال ضئيل" للاصطدام في منبج؟في 24 كانون الثاني الماضي، أي بعد أربعة أيّام على بدء العمليّة، قال أردوغان إنّ #تركيا ستوسّع حملتها العسكريّة باتّجاه المدينة مشيراً إلى أنّ بلاده "ستواصل إحباط لعبتهم (الأكراد وداعميهم) بدءاً بمنبج". وفي اليوم نفسه، حضّ الرئيس الأميركي دونالد #ترامب نظيره التركيّ على "خفض التصعيد" و "الحدّ من عمليّاتها العسكريّة" وتفادي سقوط ضحايا من المدنيّين في المنطقة. وأشار بيان صادر عن البيت الأبيض إلى أنّ ترامب، وفي اتصاله مع أردوغان، طالب تركيا ب "تفادي أي عمليّات قد تخاطر بإطلاق نزاع بين القوّات الأميركيّة والتركيّة". لكنّ مسؤولاً تركيّاً قال إنّ البيان لم يكن دقيقاً لأنّ الرئيس الأميركيّ لم يعرب عن مخاوفه تجاه التصعيد أو تجاه "الخطاب المدمّر والخاطئ الصادر من...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم