الثلاثاء - 24 تشرين الثاني 2020
بيروت 22 °

إعلان

ماذا يمكن أن يفعل مسلسل "مش أنا" بعد حلقة الأمس؟

المصدر: "النهار"
فاطمة عبدالله
ماذا يمكن أن يفعل مسلسل "مش أنا" بعد حلقة الأمس؟
ماذا يمكن أن يفعل مسلسل "مش أنا" بعد حلقة الأمس؟
A+ A-

لم نحبّذ منذ بداية #رمضان الكتابة عن حلقة ضمن مسلسل. ظننا أنّ في ذلك مبالغة، فالمسلسل غالباً سياق متكامل وجوّ عام. أمس، لم تترك كارين رزق الله خياراً. قدّمت الحلقة 24 من مسلسل "مش أنا" ما يدفع القلم إلى جميل الكتابة. كنا أمام حال من عفوية الدهشة التلفزيونية. لحظة انكشاف نادين (اندره ناكوزي بأداء أكثر من جيد) على حقيقتها، ولحظة انهيار هنا (رزق الله) أمام عينيّ مجد (بديع أبو شقرا بأحد أفضل أدواره التلفزيونية). دهشة تركت في الأعماق إحساساً بروعة اقتناص اللحظة المبدعة.


يصحّ القول أنّ المسلسل بدأ العدّ العكسي لكشف مفاجآته. انطلاقة جديدة تُضاف إلى انطلاقاته المتصاعدة منذ الحلقة الأولى. أمس، بدا كلّ شيء صافياً، بصدمته وأعصابه وأنفاسه المُلتَقَطة. أمسكت ناكوزي باعترافاتها الخبيثة حلقة شقّت طريقها إلى الذروة. الأقنعة بدأت تتساقط، واللغز الذي منح المسلسل قوّة راح يتبلور خارج منطق الدفعة الواحدة حيث يسود الخواء بعد انتهاء كلّ شيء. على العكس، استعانت رزق الله (المسلسل من كتابتها وإخراج جوليان معلوف- "أل بي سي آي") بأسلوب "القطّارة" الذكي. أدركت كيف توزّع المفاجأة على مراحل، وتخلق مشاهداً مستعداً للانتظار أكثر، وفي الآن عينه متشوّقاً يحترق. ذلك يكمّله أداء تمثيلي رائع، يدعى بديع أبو شقرا. لن ينسى الجمهور مشاركته في هذا المسلسل، وحضوره العفوي الصافي. قدّم أبو شقرا نموذج احتضان جميل لامرأة خاسرة. في مقابل صفعة نادين على وجه هنا وتفوّقها في الشماتة والتبشّع- مقدّمة أداء تمثيلياً يُبنى عليه للمرحلة المقبلة- وقفت رزق الله أمام بديع أبو شقرا ممثلةً واثقة بالنفس، حقيقة، قادرة على جعلك تذرف دمعة، من دون أن تقدّم عملاً غارقاً بالبكائيات، كئيباً، ينوح من دون سبب. مواجهتان تمهّدان لسياق يعمّق علاقة المُشاهد بالمسلسل: نادين- هنا، وهنا- مجد. رائعة بجُملها وخسائرها وأوجاعها وصمتها أمام الانكسار والهزيمة، وحين قالت: "أتيتُ ممتلئة والآن أخرج فارغة. تعبتُ من الخسارة". نكرر: كارين رزق الله ومسلسلها مفاجأة رمضان 2016.


f[email protected]


Twitter: @abdallah_fatima

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم