الأربعاء - 28 تشرين الأول 2020
بيروت 24 °

إعلان

ماذا بعد تصنيف الخليج "حزب الله" منظمة "ارهابية"؟

موناليزا فريحة - النهار
ماذا بعد تصنيف الخليج "حزب الله" منظمة "ارهابية"؟
ماذا بعد تصنيف الخليج "حزب الله" منظمة "ارهابية"؟
A+ A-

ليست المرة الاولى التي تصنف السعودية "حزب الله" دولة ارهابية، الا أن القرار الذي صدر اليوم يضمها الى خمس دول خليجية أخرى.وإذ كانت أوروبا تميّز بين أجنحة الحزب، وتكتفي بتصنيف العسكري منها ارهابيا، فان دول مجلس التعاون الخليجي قررت اعتبار ميليشيات "حزب الله" بقادتها وفصائلها والتنظيمات التابعة لها والمنبثقة عنها، منظمة ارهابية.


القرار الجديد ليس مفاجئا لكونه يأتي في سياق التصعيد بين السعودية و"حزب الله" ومن وراءه ايران والذي تجلت آخر مظاهره في خطاب الامين العام للحزب السيد حسن نصرالله مساء أمس.وهو يمهد على ما يبدو لخطوات أخرى سياسية وربما عسكرية ضد الحزب، فكيف يقرأ خبراء هذا القرار وتداعياته المحتملة؟.
نيكولاس نوي، مؤلف كتاب "صوت حزب الله: بيانات السيد حسن نصرالله"، يقول إن القرار هو "لبنة جديدة في الجدار "حول الحزب الذي تصنفه واشنطن منظمة ارهابية، وتعتبر الاتحاد الاوروبي جناحه العسكري جماعة ارهابية منذ 2013. وفي ظل الصراع على النفوذ بين السعودية وايران، يرى ان هذه الخطوة تشكل "انتكاسة للنفوذ الاقليمي المتزايد لحزب ولثقته المتنامية ايضا في لبنان".


حملة ممنهجة


أما الخطوة التالية فيحددها مدير "مؤسسة الشرق الأدنى والخليج للتحليل العسكري" (إينغما) رياض قهوجي ، قائلا إن القرار يمهد لحملة ممنهجة داخل كل المنظمات العربية، بما فيها جامعة الدول العربية، ومنظمة المؤتمر الاسلامي والمنظمات الدولية التي تشارك فيها الدول الخليجية للضغط في اتجاه اعتبار الحزب "منظمة ارهابية".ففيما يشتد الخلاف على تصنيف المجموعات المتطرفة الناشطة في سوريا، يأتي القرار المتعلق ب"حزب الله" ليقول أن "لا شيء اسمه تطرف سني سيئ وتطرف شيعي جيد...الاصولية هي الاصولية، و"حزب الله" مثله مثل "القاعدة" و"داعش" وغيرهما".
يأتي هذا القرار بعد أقل من اسبوعين تقريبا على الغاء السعودية الهبات لتمويل الجيش اللبناني وقوى الامن، وما تلاه من دعوات خليجية الى عدم السفر الى لبنان أو مغادرة البلاد.هذه القرارات التصعيدية، بما فيها القرار الاخير يصفها كريستوفر ديفيدسون،المحاضر في جامعة دورهام والمتخصص في شؤون الخليج بأنها "تحول واضح في الاستراتيجيا السعودية التي كانت حتى الان تركز على محاولة التأثير على الحكومة والجيش لعزل حزب الله".


حقبة انطوت


وعن هذا التحول الذي ظهر ايضاً في قرارات اقليمية عدة للرياض، يطوي بحسب قهوجي"حقبة الخليج الذي كنا نعرفه منذ زمن والذي كان يتكل على الغرب لتنفيذ اهدافه ".
أما توقيت هذا التحول الخليجي، فليس بعيدة من للتقارب الاميركي-السعودي. ويقول قهوجي إن دول الخليج تبدو كانها قوة أفاقت تحت تأثير الصدمة، "فبعدما اتكلت على الحليف الاميركي طويلا،يستعد هذا الحليف للذهاب مع ايران الى مكان يهدد مصالح الخليجيين"، مشيرا الى أن "الحشد الشعبي" الذي انشأته طهران في العراق صار أشبه ب"الفيلق الاجنبي الفرنسي" ،وفرقه تحارب في سوريا والعراق واليمن، فيما الاميركيون والروس يتعاونون معه ويسهّلون حصوله على اسلحة أميركية ايضا.
لا تأثيرات مالية مباشرة للقرار الخليجي على "حزب الله" كون افراده تركوا دول الخليج أو طردوا منها، ولكن "الجديد هو ان اي شخص ينتمي الى حزب الله سواء أكان عسكرياً ام يتمتع بصفة رسمية سيتم التعامل معه على انه شخص ارهابي".


"رعد الشمال"


أما التبعات العسكرية المحتملة لهذا التصنيف فهي تدخل في سياق "المسرحية" التي تشهدها المنطقة حاليا.ويقول:" هناك اتفاق لوقف النار وخروقات يومية لاتفاق هو اصلا استعداد لمرحلة سياسية.وإذا اعلن فشل اتفاق وقف النار ،ننتقل الى الخطة ب".
عملية التقسيم ، ايا كان شكلها، ستتطلب وجود قوات على الارض. وليست مناورات "رعد الشمال" التي بدأت في شمال السعودية في رأي قهوجي ، الا تجهيزا لقوة التحالف الاسلامي وعملية الدمج والتدريب على العمليات المشتركة تمهيدا لعمل مشترك سيكون "حزب الله" أحد أهدافها كونه "منظمة ارهابية".


وكانت 35 دولة أصدرت في منتصف كانون الاول 2015 من الرياض بياناً مشتركاً أعلنت فيه تشكيل تحالف إسلامي عسكري لمحاربة الإرهاب بقيادة السعودية. وقد أعلن ذلك ايضا ولي ولي العهد السعودي وزير الدفاع محمد بن سلمان في مؤتمر صحافي في العاصمة السعودية.
السيناريو الذي ترتسم ملامحه في التصريحات وعلى الارض والذي ينذر بتدخل خليجي بري في سوريا قد يؤدي الى مواجهة عسكرية مباشرة بين السعودية وايران ، وهو ما يعتقد خبراء ان المملكة غير قادرة عليها في ظل استمرار حربها في اليمن.
ولكن قهوجي يقول إنه النقص الوحيد يكمن في القوات البرية، "واليوم سد هذا النقص بتحالف يشمل دولا عربية وتركيا".أما لناحية الدعم الجوي "فالسعودية تملك اهم اسطول بين الدول العربية...والى جانب القدرات، يبدو أن لديهم التصميم ".
كل فريق في سوريا يعتقد أنه لا يزال قادرا على تحقيق مزيد من المكاسب.وقبل أن يجلس الجميع على الطاولة لتقاسم الحصص في النهاية يبدو أن المرحلة مفتوحة على تصنيفات وقرارات كبيرة ...جدا.


[email protected]
twitter:@monalisaf