الأربعاء - 23 أيلول 2020
بيروت 26 °

لا تستخف به و استشر طبيبك فوراً

المصدر: " ا ف ب"
جويل تامر
لا تستخف به و استشر طبيبك فوراً
لا تستخف به و استشر طبيبك فوراً
A+ A-

"هل تشخر خلال نومك؟"، سؤال يعتبره البعض اهانة لشخصه لكنه من أهم الأسئلة التي تساعد في تشخيص مرض انقطاع النفس خلال النوم (Sleep Apnea) الذي يصيب 4 الى 5% من الاشخاص بين 30 و 70 سنة من دون معرفتهم بذلك. فما هو هذا المرض؟ كيف يتم تشخيصه وما هو العلاج المناسب؟
يشرح الاختصاصي في الأمراض الصدرية والعناية الفائقة في مستشفى القديس جورجيوس البروفيسور رودي بحوص أن كل انسان معرض لتوقف التنفس خلال النوم لكن اذا استمر التوقف الموقت في التنفس لأكثر من 5 ثوان و5 مرات في الساعة عندها يكون الشخص مصاباً بمرض انقطاع التنفس أثناء النوم.

\r\n

ما هو انقطاع التنفس أثناء النوم؟

\r\n

انقطاع التنفس أثناء النوم يحدث أثناء النوم وسببه هبوط وارتخاء عضلات الحنجرة. يؤدي ذلك إلى انسداد مجرى الهواء وعدم وصول الهواء إلى الرئتين. ينخفض مستوى الأوكسيجين في الدم حين لا تصل كمية كافية من الهواء إلى رئتي النائم. فينبه الدماغ صاحبه النائم تلقائياً عند حصول ذلك فيوقظه من النوم كي يتنفس من جديد، ويغلب أن يترافق بشخير أو بصوت اختناق.
وبحسب بحوص هناك نوعان من مرض انقطاع التنفس. الأول ما يعرف بـ Obstructive Apnea الناتجة من مشكلة في الحنك، الحنجرة، قصر الرقبة والوزن الزائد. أما النوع الثاني فهو ما يعرف بـ Central Apnea فينقطع التنفس أثناء النوم بسبب مركزي، ويتوقف التنفس فجأة لدى الشخص النائم بسبب فشل الدماغ في إرسال إشارات إلى الجسم كي يتنفس. ونراه بكثرة عند الأطفال الرضع وهو ما يسمى بالموت المفاجئ لدى الأطفال، اما عند الكبار فهي متعلقة بمشاكل صحية.
وتراوح حدود المرض بين الخفيف (توقف التنفس بين 5 و15 مرة في الساعة)، الوسطي (توقف التنفس بين 15 و30 مرة في الساعة) والشديد (توقف التنفس أكثر من 30 مرة في الساعة).

\r\n

النوم خلال القيادة والعجز الجنسي

\r\n

يشدد بحوص أن مرض انقطاع التنفس ليس معروفاً والناس لا تعطيه أهمية كافية لكن نتائجه سلبية اذا لم تتم معالجته وتالياً يجب التعامل معه بجدية.
ويؤدي النوم المتقطع ليلاً إلى الشعور بالنعاس طوال النهار مما يؤثر سلباً في حياة المصاب ويحد من قدراته الذهنية والجسدية. إن المصابين بانقطاع التنفس أثناء النوم معرضون أكثر من غيرهم للحوادث، وخصوصاً حوادث السير، لأنهم يشعرون بتعب ونعاس طوال الوقت. آثار جانبية قد تترتب على شخصية المصابين بانقطاع التنفس أثناء النوم ومنها سرعة التهيج والنسيان وتقلبات المزاج والقلق والاكتئاب. وقد يسبب انقطاع التنفس أثناء النوم ضعفاً في القدرات الذهنية فيسبب النسيان وعدم القدرة على التركيز. ويعاني الأطفال المصابون بانقطاع التنفس أثناء النوم غالباً من اضطرابات نقص الانتباه.
ويتابع: " يبذل القلب جهداً أكبر لمنح الجسم الأوكسجين الذي يحتاجه عند الأشخاص المصابين بانقطاع التنفس أثناء النوم، لذا قد يعاني المصاب أمراضاً قلبية وارتفاع ضغط الدم واضطرابات في النبض، وفي بعض الأحيان العجز الجنسي".

\r\n

اساليب العلاج
اما في ما يتعلق بالعلاج، يشدد بحوص على أنه يعتمد على الحالة الصحية للمريض وعلى شدة الإصابة بانقطاع التنفس أثناء النوم. ويضيف: "يهدف علاج انقطاع التنفس أثناء النوم إلى إعادة التنفس الطبيعي. قبل البدء بالعلاج ننصح أولاً ببعض التغييرات في أسلوب الحياة ومنها: تجنب الكحول، تجنب المنومات، فقدان الوزن، التوقف عن التدخين. أما العلاج في بعض حالات انقطاع التنفس أثناء النوم فيكون باستخدام أجهزة تنفس مساعدة كالسيباب (CPAP) لإبقاء مجرى الهواء مفتوحاً أثناء النوم، أو أداة فموية أو ما يعرف بالـ goutiere. وتعمل الأداة الفموية على تعديل وضع الفك السفلي واللسان للحفاظ على مجرى الهواء في الحنجرة مفتوحاً. واذا فشلت الأساليب المذكورة يتم اللجوء الى العملية الجراحية".

\r\n

إن معالجة مرض انقطاع التنفس اثناء النوم يجب أن يتم بسرعة. لان الضرر ليس فقط على المدى القصير، ولكن على المدى الطويل أيضاً. لذلك تشكل زيارة اختصاصي للتأكد من تشخيص المرض وعلاجه امراً ضرورياً.