الأحد - 25 تشرين الأول 2020
بيروت 29 °

إعلان

ردّ روسي استراتيجي على "داعش" في سوريا لإسقاط طائرة سيناء بقنبلة

المصدر: (و ص ف، رويترز، روسيا اليوم)
ردّ روسي استراتيجي على "داعش" في سوريا لإسقاط طائرة سيناء بقنبلة
ردّ روسي استراتيجي على "داعش" في سوريا لإسقاط طائرة سيناء بقنبلة
A+ A-

لم تتأخر روسيا في الرد على تنظيم "الدولة الاسلامية" (داعش) بعدما توصل جهاز الامن الفيديرالي الى ان قنبلة يدوية الصنع كانت وراء كارثة طائرة الركاب الروسية التي سقطت فوق شبه جزيرة سيناء في 31 تشرين الاول الماضي، إذ أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو عن بدء مشاركة قاذفات استراتيجية روسية بعيدة المدى في توجيه ضربات إلى مواقع التنظيم في سوريا، موضحاً أن الامر يتعلق بطائرات " تو - 160" و"تو - 95 إم إس" و"تو - 22 إم3" تابعة للطيران الروسي البعيد المدى.
وأوضح أن 12 قاذفة روسية استراتيجية من طراز "تو - 22 إم 3" شاركت فجر أمس في توجيه الضربات إلى معاقل "داعش" في الرقة شمال سوريا. ثم أطلقت طائرات "تو - 160" و"تو - 95 إم إس" 34 صاروخا مجنحا على مواقع الإرهابيين في ريفي حلب وإدلب.
وقال قائد الطيران الروسي البعيد المدى الجنرال أناتولي جيخاريف في سياق تقديم تقريره الى الرئيس فلاديمير بوتين إن طائرات "تو - 160" و"تو - 95 إم إس" استمرت في الجو مدة تجاوزت ثماني ساعات، فيما قطعت طائرات "تو-22 إم3" مسافة تجاوزت 4500 كيلومتر.
وكشف رئيس هيئة الأركان الروسية الجنرال فاليري غيراسيموف إن 25 طائرة إضافية تابعة للطيران البعيد المدى ستنضم الى العملية ضد "داعش"، بالإضافة الى ثماني قاذفات واعدة من طراز "سو - 34"، وأربع مقاتلات "سو - 27 إس إم".
وأفاد أن سلاح الجو الروسي قام منذ بدء العملية العسكرية في سوريا في 30 أيلول الماضي بـ 2289 طلعة قتالية، ودمر 4111 موقعا للإرهابيين، بما في ذلك 562 مركز قيادة و64 قاعدة تدريب و54 ورشة لإنتاج الأسلحة والذخيرة. وقال إن الغطاء الجوي الروسي أتاح للجيش السوري بدء التقدم على كامل خط الجبهة في محافظات حلب واللاذقية وإدلب وحمص ودمشق، وتحرير 80 بلدة من أيدي الإرهابيين، واستعادة السيطرة على أراض تتجاوز مساحتها 500 كيلومتر مربع.
كما تحدث غيراسيموف عن توسيع المنطقة الآمنة حول قاعدة حميميم الجوية في اللاذقية.
ودعت وزارة الخارجية الروسية مجلس الأمن، من دون تأخير، إلى اتخاذ قرار بتشكيل جبهة واسعة لمحاربة الإرهاب.
وصرح المندوب الروسي الدائم لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ألكسندر لوكاشيفيتش أن موسكو وباريس قد تطرحان في 4 كانون الاول المقبل مبادرة مشتركة خاصة بإعداد وثيقة عن قضية الإرهاب.


كيري: انتقال سياسي سوري
ومع التصعيد العسكري الروسي ضد "داعش" في سوريا، رأى وزير الخارجية الاميركي جون كيري الذي التقى الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في الاليزيه أمس، ان سوريا قد تبدأ مرحلة "انتقال سياسي كبير" في غضون "اسابيع" بين النظام والمعارضة. وقال: "نحن على مسافة أسابيع نظرياً، من احتمال انتقال كبير في سوريا، وسنواصل الضغط في هذه العملية... نحن لا نتحدث عن اشهر وانما عن أسابيع، كما نأمل".
وأضاف أن "كل ما نحتاج اليه، هو بداية عملية سياسية، والتوصل الى وقف للنار. انها خطوة جبارة"، ملمحا بذلك الى التسوية التي تنص على عقد اجتماع بين النظام السوري واعضاء من المعارضة السورية قبل الاول من كانون الثاني 2016.
كذلك تنص تسوية فيينا التي وقعها السبت ممثلو 20 دولة، بينها روسيا والولايات المتحدة وايران والدول العربية والاوروبية، على وقف النار واجراء انتخابات وصياغة دستور جديد.
وصرح كيري ايضا بأن بلاده ستبدأ عملية مع تركيا لتأمين كل حدود شمال سوريا. وقال في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" الاميركية للتلفزيون: "الحدود الكاملة لشمال سوريا – اقفل 75 في المئة منها الآن – ونحن مقبلون على عملية مع الاتراك لاقفال 98 كيلومترا متبقية".