الجمعة - 25 أيلول 2020
بيروت 29 °

القوى الأمنية تفرّق المتظاهرين بإطلاق الرصاص الحيّ والقنابل المسيلة للدموع!

المصدر: " ا ف ب"
القوى الأمنية تفرّق المتظاهرين بإطلاق الرصاص الحيّ والقنابل المسيلة للدموع!
القوى الأمنية تفرّق المتظاهرين بإطلاق الرصاص الحيّ والقنابل المسيلة للدموع!
A+ A-

عاد التوتّر مرة جديدة بين القوى الأمنية التي استقدمت كلّ التعزيزات وآلاف المتظاهرين تلبية لدعوة حملة #طلعت_ريحتكم، بعدما كان الوضع قد هدأ بعض الشيء قبل قليل، إذا عاودت القوى الأمنية استعمال القنابل المسيلة للدموع وإطلاق الرصاص الحي لتفريق المتظاهرين. 

\r\n

واستمرت العناصر الامنية في استعمال القوّة في وجه المتظاهرين الذين ردّدوا شعارات رافضو لبقاء الحكومة، وقرّروا البقاء في ساحة رياض الصلح حتى إسقاط الحكومة على رغم الإجراءات المشددة.

\r\n

وسادت حالٌ من الهرج والمرج في محيط ساحة الشهداء وساحة رياض الصلح، وكرّر المتظاهرون رفضهم لما أسموه الاسلوب الميليشياوي الذي ساد في التعامل.

\r\n

 

\r\n

وكان حشدٌ لافت لم تره #بيروت منذ مدة، ملأ شوارع ساحة #رياض_الصلح بدعوة من #طلعت_ريحتكم، رفضاً لأزمة #النفايات والتمديد لـ #مجلس_النواب والفساد الذي يعمّ هذا الوطن، هاتفين "ثورة. ثورة. ثورة".

\r\n

وحاول المتظاهرون الدخول إلى ساحة النجمة، لكن القوى الأمنية هاجمتهم بالقنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه، ورغم ذلك أصرّ المتظاهرون على التقدّم.

\r\n

ووسط إجراءات أمنية مشددة وحماسة كادت بيروت في الآونة الأخيرة تفتقدها، توافد المواطنون من مختلف الأطياف إلى ساحة رياض الصلح، إلى نقابيين وفنانين ومنظمات المجتمع المدني، رافعن لافتات ترفض الفساد، انقطاع الماء والكهرباء، واستمرار حجز العسكريين المخطوفيين لدى #داعش، وكلّ الملفات المعيشية والوطنية الأخرى. 

الكلمات الدالة