الثلاثاء - 29 أيلول 2020
بيروت 30 °

إعلان

خطف قاصراً في برج حمود... خدّرها واغتصبها مرات عدة!

المصدر: " ا ف ب"
خطف قاصراً في برج حمود... خدّرها واغتصبها مرات عدة!
خطف قاصراً في برج حمود... خدّرها واغتصبها مرات عدة!
A+ A-

تحت التهديد اغتصبها، لثلاثة أيام حجز حريتها، هي الفتاة التي لم تتجاوز الرابعة عشر من عمرها، وهو ابن الخامسة والثلاثين عاماً. هذا آخر سيناريو للجرائم المتنقلة في لبنان، حدثت مشاهده المؤلمة قبل نحو أسبوع في #بيروت واليوم ألقت القوى الأمنية القبض على المجرم مدمن #المخدرات في محلة الروضة.

\r\n

مصدر في #قوى_الأمن الداخلي أكد لـ"النهار" أن المغتصب لبناني مطلوب بجرم مخدرات وهوعلى معرفة جيّدة بعائلة الفتاة اللبنانية أيضاً، مكر لها خطط ونفذ، خدرها، خطفها وانتقل بها الى مكان داخل العاصمة وقام باغتصابها مرات عدة تحت التهديد". وأضاف: " تقلينا خبر اختطافها وبعد البحث والتحري توصلنا الى توقيف الجاني الذي برر فعلته انه كان ينوي الارتباط بها".

\r\n

تم توقيف الجاني الذي أقصى ما سيعاقب به السجن لسنوات أما الفتاة التي وجدت نفسها تحت انياب ذئب بشري يمزق جسدها تاركاً جروحاً لن يدملها الزمن ستبقى تتألم ما دامت على قيد الحياة!

\r\n

ولاحقاً، صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الآتي: "بتاريخ 18/7/2015 ادعى لدى فصيلة درك برج حمود المدعو ح. غ. (مواليد عام 1961، لبناني) على المدعو ب. د. (مواليد عام 1981، لبناني) بجرم خطف ابنته القاصر: ب. غ. (مواليد عام 2001، لبنانية).

\r\n

وبعد 3 أيام عادت الفتاة الى منزل ذويها، حيث تم عرضها على الطبيب الشرعي الذي أكد أنها تعرضت للاغتصاب، وبالاستماع الى افادتها في حضور مندوبة الاحداث صرحت بأنه تم خطفها من (ب) المذكور، بعدما عمد الى تخديرها ونقلها بسيارته من محلة برج حمود الى مكان مجهول وأقدم على اغتصابها.

\r\n

بنتيجة التحريات والاستقصاءات المكثفة، تمكنت مفرزة الجديدة القضائية في وحدة الشرطة القضائية من تحديد مكان تواجده وتوقيفه صباح 12/8/2015 في محلة الروضة، حيث تبين انه يوجد بحقه مذكرة توقيف بجرم مخدرات. وأودع الموقوف القضاء المختص". 

الكلمات الدالة