الثلاثاء - 01 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

ليون يعود إلى المنافسة المحلية بعد المغامرة القارية

ليون يعود إلى المنافسة المحلية بعد المغامرة القارية
ليون يعود إلى المنافسة المحلية بعد المغامرة القارية
A+ A-

يعود #ليون إلى المنافسة المحلية وخوض مباراته الأولى في #الدوري_الفرنسي لكرة القدم هذا الموسم، عندما يستضيف #ديجون الجمعة، في افتتاح المرحلة الثانية، وذلك بعد 9 أيام من انتهاء مغامرته القارية بخروجه من نصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأبلى ليون البلاء الحسن في مسابقة دوري أبطال أوروبا بإقصائه مرشحين بارزين للقب هما جوفنتوس الإيطالي ومانشستر سيتي الإنكليزي في ثمن وربع النهائي على التوالي، قبل أن تتوقف مغامرته القارية عند دور الأربعة الذي بلغه للمرة الثانية في تاريخه وخرج على يد بايرن ميونيخ الألماني (0-3) على غرار إنجازه الأول عام 2010.

ويختلف موسم ليون الجديد عن مواسمه الـ23 السابقة، كونها المرة الأولى التي سيكتفي فيها بالمنافسة محليا فقط بعدما فشل في حجز بطاقته إلى المسابقتين القاريتين دوري الأبطال والدوري الأوروبي "أوروبا ليغ"، وذلك بعدما قرر الاتحاد الفرنسي ايقاف الدوري نهائيا الموسم الماضي بسبب فيروس "كوفيد-19" واعتماد ترتيب كان فيه ليون سابعا وبالتالي خارج المنافسات القارية.

"نريد الاستمتاع مرة أخرى" 

وغاب ليون عن المرحلة الأولى حيث تأجلت مباراته ضد مونبلييه إلى 15 أيلول المقبل بسبب مشاركته القارية على غرار باريس سان جيرمان حامل اللقب الذي تأجلت مباراته ضد ضيفه متز إلى 16 المقبل لخوضه نهائي مسابقة دوري الأبطال وخسارته أمام بايرن ميونيخ الألماني 0-1.

وسيحاول ليون استغلال معنويات لاعبيه العالية عقب الانجاز القاري لتعميق جراح ديجون الذي خسر مباراته الاولى على ارضه امام ضيفه أنجيه 0-1 السبت الماضي.

وقال مدرب ليون رودي غارسيا في مؤتمر صحافي الاربعاء: "سنعود إلى المنافسة المحلية برغبة في إظهار نفس الوجه الذي برزنا به في دوري أبطال أوروبا. يجب أن نحقق انطلاقة قوية. نجحنا في القيام بأشياء عظيمة، وكنا قاب قوسين أو أدنى من تحقيق حلمنا وبالتالي نريد الاستمتاع مرة أخرى".

وأضاف: "واصلنا العمل في الملعب. سيكون لدينا موقف تكتيكي مختلف عن دوري الأبطال. سيتعين علينا خلق مساحات في مواجهة ديجون. سنجد دفاعا متكتلا وفريقا قويا دفاعيا".

وبعدما أقيمت المرحلة الأولى دون ثلاث مباريات حيث تأجلت مباراة مرسيليا وضيفه سانت إتيان بسبب اكتشاف حالات فيروس كورونا في صفوف النادي المتوسطي، ستقام المرحلة الثانية دون لقاء حامل اللقب باريس سان جيرمان بعدما وافقت رابطة الدوري على تأجيل مباراته ضد لنس التي كانت مقررة السبت إلى العاشر من الشهر المقبل، لينال فرصة التقاط انفاسه بعد ايام من خسارته نهائي دوري ابطال اوروبا.

وسيخوض الفريق الباريسي أولى مبارياته في الدوري هذا الموسم ضد مرسيليا على ملعب بارك دي برانس في 13 أيلول، بعد أسبوعين سيتوقف فيهما النشاط إفساحا في المجال أمام المنتخبات الاوروبية لخوض مبارياتها الوطنية.

وسيحاول نيم المتصدر تأكيد بدايته القوية عندما يحل ضيفا على نانت الأحد، والأمر ذاته بالنسبة إلى أنجيه عندما يستضيف بوردو في اليوم ذاته.

وضرب نيم بقوة في المرحلة الاولى وأكرم وفادة ضيفه بريست برباعية نظيفة، وحقق أنجيه فوزا ثمينا على مضيفه ديجون، فيما انتهى "دربي الأتلنتيك" بين بوردو ونانت بالتعادل السلبي.

وتنتظر نيس ولوريان، شريكا نيم ولوريان في الصدارة، مهمة صعبة، الأول في ضيافة ستراسبورغ السبت، والثاني الأحد في ضيافة سانت إتيان الذي سيخوض مباراته الأولى هذا الموسم على غرار مرسيليا الذي يحل ضيفاً على بريست الأحد.

وادى اكتشاف خمس حالات ايجابية لكوفيد-19 في صفوف مرسيليا الى تأجيل مباراته ضد سانت اتيان التي كانت مقررة في افتتاح الموسم يوم الجمعة الماضي.

وأعلن مرسيليا الثلثاء الاشتباه بثلاث حالات ايجابية جديدة، وقال في بيان "علم نادي مرسيليا للتو باشتباه بثلاث حالات في صفوف فريقه الاول. اتصل النادي باللجنة المخولة بها الشأن في رابطة الدوري".

ولم يتم كشف اسماء اللاعبين المصابين الخمسة بفيروس كورونا الأسبوع الماضي، علماً أن ايا منهم لم يصب بعوارض كما اعلن متحدث رسمي باسم النادي لوكالة فرانس برس.

ويلعب السبت أيضاً رين مع مونبلييه، والأحد رينس مع ليل، ومتز مع موناكو.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم