السبت - 19 أيلول 2020
بيروت 27 °

الدكتور فراس الأبيض يغرّد "هل نحن مستعدون لفتح المدارس؟"

المصدر: " تويتر"
الدكتور فراس الأبيض يغرّد "هل نحن مستعدون لفتح المدارس؟"
الدكتور فراس الأبيض يغرّد "هل نحن مستعدون لفتح المدارس؟"
A+ A-

يُسجل لبنان منذ حوالى الأسبوعين ارتفاعاً واضحاً ومخيفاً في حالات الكورونا، أرقام صادمة ترخي بظلالها على القطاع الصحي الذي ينزف بقوة بعد انفجار بيروت. المستشفيات تلملم جراحها بعد الضربة التي تلقتها ليل 4 آب، والكورونا ينتشر بسرعة محلياً دون رادع، فما الذي ينتظرنا في الأسابيع المقبلة؟ 

لدى مدير مستشفى رفيق الحريري الجامعي الكثير ليقوله، موقفه واضح على تويتر، هو الذي يدق ناقوس الخطر منذ بداية الأزمة وحتى اليوم، يقول :"في الأسبوعين الماضيين، كان الارتفاع في حالات #كورونا بلا هوادة. على الرغم من أن الحالات الموجودة حاليا في المستشفيات تشغل أقل من 20% من أسرّة #كورونا المعلنة ، إلا أن الأمر لن يستغرق الكثير من الوقت قبل أن يتم اختبار هذا الرقم. ثلاث نقاط:

يجب أن لا ننسى اننا نخوض مع #كورونا معركة احتواء. فاذا انتشر الفيروس على نطاق واسع، فلن تكون سعة المستشفيات كافية. على الرغم من الظروف الحالية، والإزعاج الكبير الذي سوف يسببه ذلك، وعدم شعبية هذا الإجراء، لكننا نتجه نحو وضع نحتاج فيه للإغلاق كي نستطيع استعادة السيطرة". 


وأشار إلى أن "مستشفى رفيق الحريري الجامعي بدأ منذ أسبوعين مبادرة لتوسيع اقسام #كورونا. سيتم توسيع وحدة العناية المركزة باضافة خمسة أسرة جديدة (من بين 41 مريضًا حرجًا في لبنان، يوجد 24 منهم في مستشفانا). نحن نعمل أيضًا على زيادة عدد الفحوصات اليومية وتسريع عملية إبلاغ النتائج.

إن التنسيق الأفضل بين مختلف مقدمي الخدمات الصحية يمكن أن يحسن الأداء بشكل كبير. وهذا سيوفر لنا وقتا ثميناً. سيتعين علينا قريبًا الإجابة عن سؤال "فتح المدارس". ثم سيصل موسم الانفلونزا. تظهر الأرقام التي تم الإبلاغ عنها أمس أننا لسنا مستعدين لأي منهما.


الكلمات الدالة