السبت - 31 تشرين الأول 2020
بيروت 27 °

إعلان

مع هبوط الليرة... فرصة لقضاء إجازة مثالية في تركيا بأرخص الأسعار

المصدر: "الصن"
ترجمة محمد أبوزهرة
مع هبوط الليرة... فرصة لقضاء إجازة مثالية في تركيا بأرخص الأسعار
مع هبوط الليرة... فرصة لقضاء إجازة مثالية في تركيا بأرخص الأسعار
A+ A-

هبطت العملة التركية إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق مقابل الدولار والجنيه الإسترليني، بسبب الركود العالمي الناجم عن جائحة #كورونا، وهو ما تسبب في انخفاض أسعار الرحلات لقضاء إجازة في تركيا خلال هذا الصيف.

ووفقاً لموقع جريدة "الصن" البريطانية، فإنه قبل عامين كان الجنيه الإسترليني يشتري 6.1 ليرة تركية، إلا أن الليرة تراجعت ليصل سعر الصرف إلى 9.56 ليرة، وهو ما يجعلها مكاناً لقضاء إجازة أرخص بكثير ويجعل البلاد أفضل وجهة لقضاء العطلات هذا الصيف.

يستعد منظمو الرحلات السياحية حول العالم لخفض أسعار العطلات بشكل أكبر، بخاصة أن الحكومة التركية تأمل في أن يساعد انخفاض الليرة في إنعاش السياحة بما يكفي لتوليد الأرباح اللازمة لتجنب أزمة اقتصادية كاملة.

يسافر عدد كبير من السياح كل عام إلى تركيا متجهين في الغالب إلى منتجعات بحر إيجة الشهيرة على طول الساحل الغربي، وتم تخفيف قيود فيروس كورونا، واستؤنفت الرحلات الجوية مع أوروبا وروسيا، كما تم وضع خطط للسماح للسائحين باختبار فيروس كورونا في الفنادق بشرط أن يكون لديهم "شهادة سياحة آمنة".

تبدأ أسعار Jet2 من 277 جنيها إسترلينيا لقضاء عطلة لمدة سبع ليالٍ، بما في ذلك الرحلات الجوية، بينما تبدأ أسعار TUI من 263 جنيهاً إسترلينياً لقضاء عطلة لمدة سبع ليالٍ متضمنة الإفطار ورحلات الطيران.

وفي الوقت نفسه، تتمتع إيزي جيت بعطلات ذاتية الخدمة لمدة سبع ليالٍ تبدأ من 191 جنيهاً إسترلينياً بما في ذلك الرحلات الجوية.

ما يؤكد الإقبال السياحي على تركيا بسبب انخفاض الأسعار مع هبوط الليرة، كان توجه أكثر من 23 ألف سائح روسي يوم الإثنين إلى مدينة أنطاليا الواقعة على البحر المتوسط في غضون 24 ساعة.

وقال Ulkau Atmaca، رئيس رابطة مديري الفنادق التركية، إن الأيام الـ10 الأخيرة شهدت قفزة كبيرة في عدد الحجوزات بالفنادق التركية.

حصلت تركيا على دفعة إضافية عندما رفعت ألمانيا تحذيرا من السفر إلى أربع مقاطعات ساحلية تركية ذات معدلات إصابة منخفضة بفيروس كورونا، كجزء من صفقة للمساعدة في إنعاش السياحة بين البلدين.

الكلمات الدالة