السبت - 05 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

رئيس الفيليبين يتريث في أخذ اللقاح الروسي ضدّ كوفيد-19

المصدر: "أ ف ب"
رئيس الفيليبين يتريث في أخذ اللقاح الروسي ضدّ كوفيد-19
رئيس الفيليبين يتريث في أخذ اللقاح الروسي ضدّ كوفيد-19
A+ A-

قال المتحدث باسم رئيس #الفيليبين، الخميس، إن #رودريغو_دوتيرتي لن يأخذ #اللقاح_الروسي إلى حين التأكد من سلامته، فيما تبدأ البلاد تجارب واسعة النطاق عليه في تشرين الأول/أكتوبر.

وكان دوتيرتي عرض أن يخضع للتجارب، قائلاً إن "لديه ثقة كبيرة" في اللقاح، على الرغم من الشكوك التي أبداها العديد من العلماء الدوليين.

وقال المتحدث باسم الرئاسة هاري روكي إن دوتيرتي لن يأخذ اللقاح قبل الأول من أيار/مايو، بعد أسابيع قليلة من نهاية المرحلة الثالثة والأخيرة من التجارب السريرية قبل الموافقة على تسويقه في البلاد.

ويُتوقع أن توافق الوزارة الفيليبينية المسؤولة عن الأغذية والأدوية في نيسان/أبريل على هذا اللقاح الذي طوره مركز غاماليا الروسي للأبحاث.

وقال روكي: "في الأول من أيار/مايو، يمكن أن يأذن له أمن الرئاسة (بتلقي اللقاح) بمجرد إجراء جميع الفحوص اللازمة".

وأعلنت موسكو هذا الأسبوع إنها طورت أول لقاح ضد كوفيد-19 يوفر "مناعة طويلة" الأمد، وأنها دخلت المرحلة النهائية من التجارب عليه بمشاركة أكثر من ألفي شخص.

وقال روكي إن الخبراء الفيليبينيين سيدرسون الشهر المقبل نتائج التجارب السريرية للمرحلتين الأولى والثانية التي أجرتها روسيا قبل بدء تجارب المرحلة الثالثة في الفيليبين. واضاف "سنفعل ذلك في الوقت نفسه مع روسيا".

والتقى خبراء فيليبينيون من وزارة العلوم والتكنولوجيا مع مسؤولي مختبر غاماليا الأربعاء لمناقشة نطاق وبروتوكولات التجارب السريرية التي ستجرى في الفيليبين على اللقاح الذي أطلق عليه اسم "سبوتنيك في"، في إشارة إلى الانتصار السياسي-العلمي الذي حققه السوفيات عندما وضعوا في المدار القمر الاصطناعي "سبوتنيك 1" في أواخر خمسينات القرن الماضي.

قبلت الفيليبين العرض الروسي للمشاركة في مرحلة التجربة هذه وكذلك في إنتاج اللقاح.

وقالت آنا ليزا أونغ-ليم، أستاذة الأمراض المعدية في جامعة الفيليبين إن الجدول الزمني الحكومي لإتاحة اللقاح بحلول شهر أيار/مايو "متفائل جدًا".

ومن المقرر أن تبدأ البلاد أيضًا التجارب الإكلينيكية على عقار أفيغان الياباني المضاد للفيروس في 17 آب/أغسطس، الذي أعد لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد.

يواصل البلد الذي يبلغ عدد سكانه حوالي 107 ملايين نسمة مكافحة وباء كوفيد-19 الذي أصاب أكثر من 147,500 شخص وخلف أكثر من 2400 وفاة.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم