الخميس - 24 أيلول 2020
بيروت 29 °

استقالة الحكومة وكورونا يتمدّد عالميّاً، أحداث الإثنين...

المصدر: النهار
استقالة الحكومة وكورونا يتمدّد عالميّاً، أحداث الإثنين...
استقالة الحكومة وكورونا يتمدّد عالميّاً، أحداث الإثنين...
A+ A-

مساء الخير، اليكم أبرز أحداث الإثنين!

في كلّ مرّة أطلّت رئيسة تحرير مجموعة "النهار" نايلة تويني، بعد فاجعة بيروت، معاينة الدمار الذي حلّ في مبنى الجريدة وسط العاصمة، غلبتها دموعها لهوَل ما حصل. تخرج اليوم بعد نفض الغبار ولملمة الركام للحديث عن لبنان الجديد، وحلم الشهيد جبران تويني. مقابل مرفأ بيروت المدمّر، ومن على نافذة محطّمة تطلّ على بيروت المنكوبة، تستذكر تويني رسالة والداها، الذي لم يغِب على مرّ السنوات الـ15 لاستشهاده، وهو الحاضر دوماً في أروقة "النهار" والشاهد على نضال دام لسنوات. في مقابلة مع الإعلامية نسرين ظواهرة في برنامج "صباح اليوم" عبر قناة "الجديد"، طالبت نايلة تويني بـ"إسقاط ميشال عون والحكومة"، داعيةً "البطريرك الراعي لرفع الغطاء عن الجميع والبدء بلبنان جديد". كما دعت إلى "إجراء تحقيق دوليّ، لأن لا ثقة لدينا بالدولة والمسؤولين"، مؤكدةً أنّه "بعد 15 سنة من استشهاد جبران، لم يقل لي القضاء اللبناني من قتل والدي".

محليات

ربما لن تحمل استقالة الحكومة وحدها "فشة خلق" كافية للبنان الخارج من المأساة، لكنّها على الأقل بارقة نجاة في هذا المخاض اللبناني الكبير. أعلنها حسان دياب اليوم، هو الذي ظلّ متمسكاً بالمنصب حتى فرط البلد وحلّت الفاجعة التي لا نعرف حتى الآن مَن يقف وراءها برغم انقضاء مهلة الخمسة أيام التي قيل أنّها ستأتي للبنانيين بجواب عمّن كان السبب. إذاً، استقال دياب، بعدما فرطت حكومته حجراً تلو الحجر، من دون أن يعني ذلك حلّ المعضلة اللبنانية القائمة على الفساد والمحسوبيات، إذ تتوجّه الأنظار اليوم إلى المنظومة السياسية الفاشلة برمّتها التي طنّشت أو أهملت أو تواطأت في قضية نيرات الأمونيوم، ليبقى السؤال المطروح، متى ستستقيل هذه المنظومة التي قتلت اللبنانيين؟ 

أعلن الرئيس حسّان دياب في كلمة إلى اللبنانيين من السرايا الحكومية، استقالة الحكومة، قائلاً: "نتراجع خطوة إلى الوراء كي نخوض معركة التغيير مع الناس، لذلك أعلن اليوم استقالة هذه الحكومة"، مشيراً إلى أن "منظومة الفساد متجذرة في كل مفاصل الدولة وهي أكبر من الدولة والدولة مكبّلة بها ولا تستطيع مواجهتها"، مضيفاً: "كان من المفترض أن تتعاون كل القوى الحريصة على هذا البلد لمساعدة الناس وبلسمة جراحاتهم، لكن البعض يعيش في زمن آخر لا يهمه مما حصل إلا تسجيل النقاط السياسية وتسجيل الخطابات الانتخابية والشعبوية"، وبعد كلمته، توجّه دياب إلى بعبدا لتقديم الاستقالة إلى رئيس الجمهورية ميشال عون. ومن القصر الجمهوري، اكتفي دياب بالقول وهو يغادر: "الله يحمي لبنان"، على أن يذيع المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور أنطوان شقير بيان الطلب من الحكومة تصريف الأعمال. وقال في كلمته: "انفجر أحد نماذج الفساد في مرفأ بيروت، وحلت المصيبة على لبنان، لكن نماذج الفساد منتشرة في جغرافيا البلد السياسية والإدارية، والخطر كبير جدا من مصائب أخرى مختبئة في عقولٍ وعنابر كثيرة بحماية الطبقة التي تتحكم بمصير البلد وتهدد حياة الناس، وتزور الحقائق، وتعيش على الفتن وتتاجر بدماء الناس في ساعات التخلي التي تتكرر بحسب المصالح والأهواء والحسابات والارتهانات المتقلبة. اليوم نحن أمام مأساة كبرى، وكان يفترض من كل القوى الحريصة على البلد وعلى مصالح الناس، أن تتعاون من أجل تجاوز هذه المحنة، بأيام صمت حدادا على أرواح الشهداء، باحترام حزن الثكالى والآباء والأشقاء والأيتام، بمساعدة الناس، ببلسمة جراحاتهم، وتأمين سكن لهم، ومساعدة الذين فقدوا مصادر أرزاقهم"، مضيفاً أنّ "حجم المأساة أكبر من أن يوصف، لكن البعض يعيش في زمن آخر، لا يهمه من كل ما حصل إلا تسجيل النقاط السياسية، والخطابات الشعبوية الانتخابية، وهدم ما بقي من مظاهر الدولة. كان يفترض أن يخجلوا من أنفسهم، لأن فسادهم أنتج هذه المصيبة المخبأة منذ سبع سنوات، والله أعلم كم من مصيبة يخبئون تحت عباءة فسادهم. لكن هؤلاء اعتادوا التغيير في مواقفهم لتزوير الحقائق، بينما المطلوب هو تغييرهم لأنهم هم المأساة الحقيقية للشعب اللبناني. غيروا وتبدلوا كثيرا في السابق، في كل مرة تلوح فيها آفاق التخلص من فسادهم". 

أعلن رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع، بعد لقاء مع وفد من "الحزب التقدمي الاشتراكي" زاره في معراب موفداً من رئيس الحزب وليد جنبلاط، "أننا على بعد ساعات من موقف كبير"، مطالباً "بانتخابات نيابية مبكرة حسب القانون الحالي". واعتبر جعجع أن استقالة الحكومة "لا تقدّم ولا تؤخّر"، لأن من شكّل هذه الحكومة سيشكّل الحكومة اللاحقة وبالتالي سنبقى مكاننا. لذلك هدفنا حل جوهر المشكلة وهي في المجلس النيابي".

أكد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد #جنبلاط أنّ "استقالة الحكومة بعد الكارثة التي حلّت ببيروت في 4 آب كانت مطلبنا الأساس، واليوم تحقق المطلب، ونعتبره انتصاراً سياسيا كبيرا". ورداً على احتمال إعادة ولادة حكومة مشابهة لحكومة حسان دياب، لفت جنبلاط لـ"سكاي نيوز" إلى أنه "لا نستطيع أن نتكهن بما سيحصل، فهذا تبصير، ونحن مع الطُرق الديموقراطية التي تتمثل بالاستشارات النيابية، كما نحن مع تشكيل حكومة حيادية تشرف على انتخابات نيابية جديدة وفق قانون لا طائفي، وهنا ربما يسمعني بعض المحتجين، فهناك خلاف داخلي حول القانون، فنحن مع قانون لا طائفي، فيما غيرنا لا يؤيد، مثل القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر، وعلينا أن نرى ما هي وجهة نظر حزب الله، فنحن لم نقابلهم بعد. لكن القانون اللاطائفي وحده ينتج تغييرا، أما القانون الحالي لا يؤدي إلى شيء"، كاشفاً أنّ اللقاء الديموقراطي "تشاور اليوم مع القوات والمستقبل حول عدة امور منها الإستقالة أو عدمها، وبرأيي فإن التغيير يأتي من الداخل عبر الانتخابات. ويجب أن نتوحد كمعارضة في الداخل، أن نشكل جبهة وطنية داخلية، من أجل التغيير وفق قانون لا طائفي، عبر الإنتخابات النيابية المبكرة". وعن استقالة نواب كتلة اللقاء الديموقراطي، أكد جنبلاط أنه "وفق الدستور، الاستقالة لا تؤدي لإستقالة المجلس النيابي بكامله، هكذا الدستور، ولا زلنا نناقش، فنحن مع قانون لا طائفي، لكن ربما احزاب اخرى لديهم وجهات نظر مختلفة"، مشيرا إلى أنه "لم نحسم بالاستقالة، الا أننا انتصرنا في استقالة الحكومة، والمطلب الثاني لجنة تحقيق دولية، اما المطلب الثالث إنتخابات على أساس لا طائفي"، مشددا على أنه "علينا أن لا ندخل في الفراغ، وضد الدخول في الاستقطابات الحادة الطائفية والمذهبية، فعلينا أن ننتبه لما يجري حولنا". أما في ما خص إحالة انفجار بيروت إلى المجلس العدلي، فقد رأى جنبلاط أن الخطوة ممتازة، "لكن ذلك لا يلغي ذلك التحقيق الدولي، وعلينا أن نلاحق القضاء لكي لا يضيع الملف في المجلس العدلي".

أوضح المكتب الإعلامي للرئيس نجيب ميقاتي الأخبار التي تناولت علاقة حكومته بشحنة الأمونيوم في مرفأ بيروت. وقال في بيان: "منعاً للتضليل الخبيث والمقصود والذي يحاول بانحطاط وقلة أخلاق، استغلال مصاب اللبنانيين الجلل لرمي التهم جزافًا، نورد الوقائع الواضحة التالية: - استقالت حكومة الرئيس نجيب ميقاتي في ٢٣ آذار عام ٢٠١٣ وتألفت حكومة جديدة في ٢٥ شباط عام ٢٠١٤. - لم تدخل باخرة الشؤم حوض مرفأ بيروت حتى شهر شباط ٢٠١٤ . - مراسلات مديرية الجمارك مؤرخة كلها بعد تأليف حكومة جديدة في لبنان، ومراسلات أمن الدولة مؤرخة من العام ٢٠١٨. - لم تتلق رئاسة الحكومة أية مراسلة في هذا الموضوع لا خلال تولي الرئيس ميقاتي رئاسة الحكومة ولا خلال فترة تصريف الأعمال". وختم: "من الأجدى في هذه المرحلة التركيز على التحقيق الجاري في الفاجعة وأسبابها الحقيقية والاقتصاص من المسببين والمتورطين، والانطلاق من قول رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بالأمس بأنه تلقى تقريراً في العشرين من تموز الفائت يتضمن معلومات حول الموضوع، وأن صلاحياته لا تسمح له بالتعاطي المباشر بالمرفأ". 

استقبل الرئيس أمين الجميّل في مكتبه في بيت المستقبل، سفير الجزائر أحمد بوتري وكانت مناسبة للتداول في العلاقات اللبنانية - الجزائرية والواقع العربي وتداعيات الأزمتين السياسية والصحية على المنطقة. وشكر الجميّل الجزائر على مبادرتها الإنسانية تجاه لبنان بعد انفجار المرفأ الذي حوّل بيروت مدينة منكوبة وأدخل اللبنانيين في حالة وجع كبير على فقدان أحبائهم جرّاء الإهمال والفساد في آلة الحكم. وحمّل الجميّل السفير الجزائري تحياته للرئيس عبد المجيد تبون ورئيس الوزراء عبد العزيز جراد. وفي حديث للتلفزيون الجزائري، دعا الجميّل "إلى استقالة الحكومة وتشكيل حكومة مستقلّة توحي الثقة وتتولى إدارة الأزمة في المرحلة الانتقالية وتشرف على إدارة ورشة غعادة إعمار العاصمة، وتدعو لانتخابات نيابية مبكرة ما يعيد الأمانة إلى الشعب القادر بحرية على اختيار ممثليه".

قدّمت النائبة بولا يعقوبيان ظهر اليوم استقالتها من المجلس النيابي، وقالت في تصريح لها في المجلس:"توجّهت اليوم إلى الأمين العام للمجلس وقدمت له استقالتي الخطية، هذه الاستقالة تحتاج إلى تلاوتها في الهيئة العامة لكي تصبح نافذة، توقعت أن أستيقظ وأرى أكثرية المسؤولين في الدولة قد استقالوا لكي يقولوا للناس إننا نشعر بوجعكم. نحن لم نستطع أن نصلّح أو نغّير او نقوم بأي شيء بل زدنا الفشل والخراب وغطيّنا الإهمال". وأضافت: "اليوم، يجب إن يكون يوم الاستقالات. الانفحار الذي حصل انفجر فينا من جرّاء إهمالكم وفسادكم ومؤامرتكم على هذا البلد. لا تسمح لأي أحد منكم، أن يبقى على كرسيه. أناشد النواب الأصدقاء، نواباً تعرّفت عليهم في المجلس النيابي، نحن بشر. أعرف أناساً لديهم ضمير وجودكم أصبح ثقلاً كبيراً على الشعب اللبناني.

العرب والعالم 

دعا وزير الخارجية الفرنسي جان إيف #لودريان، اليوم، #لبنان إلى "الإسراع في تشكيل حكومة تُثبت فاعليتها أمام الشعب"، وذلك بعد إعلان رئيس الوزراء حسان دياب استقالة حكومته إثر الانفجار الضخم في مرفأ بيروت. وقال لودريان، في بيان، إنّه "لا بد من الاصغاء إلى التطلعات التي عبّر عنها اللبنانيون على صعيد الإصلاحات وكيفية ممارسة الحكم".

أعرب وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو، الاثنين، عن "قلقه الشديد" لتوقيف قطب الإعلام #جيمي_لاي في #هونغ_كونغ، وهو واحد من الشخصيات البارزة في الحراك المؤيد للديموقراطية في المدينة. وكتب في تغريدة: "أنا قلق جداً للمعلومات التي تفيد بتوقيف جيمي لاي بموجب القانون الصارم للأمن القومي". واعتبر أن عملية التوقيف هذه "دليل جديد على أن الحزب الشيوعي الصيني قد انتزع حريات هونغ كونغ وحقوق شعبها". بدورها، أعربت الحكومة البريطانية عن "قلقها العميق" لهذا التوقيف.

أشار إحصاء لـ"رويترز" إلى أنّ عدد حالات الإصابة بفيروس #كورونا على مستوى العالم تجاوز 20 مليون حالة، اليوم، مع تسجيل الولايات المتحدة والبرازيل والهند أكثر من نصف كل الحالات المعروفة. وقالت منظمة الصحة العالمية إنّ هذا المرض التنفسي أصاب ما لا يقل عن أربعة أضعاف متوسط عدد الأشخاص الذين يصابون بأمراض الإنفلونزا الحادة سنوياً. في الوقت نفسه، تجاوز عدد حالات الوفاة من كوفيد-19 الحدّ الأعلى لعدد الوفيات جراء الإنفلونزا سنوياً مسجّلاً أكثر من 728 ألف حالة وفاة.

منوعات

قدّمت الفنانة #إليسا اعتذاراً صادقاً بسبب اختيارها في يوم من الأيام تأييد جهة حزبية، معلنة رسمياً عن انتمائها لأرضها وشعبها فقط. وكتبت في حسابها عبر "تويتر": ‏"أعتذر عن تأييدي أي شخص في أي يوم من الأيام، حزبياً أو سياسياً أو حتى برئاسة الجمهورية"، موضحة أنّ "الجميع خذلونا، والفرق أنّنا نتحلّى بالجرأة لكي نعترف، فيما هناك من لا يزال مصراً أن يغمض عينيه على الخطأ. أعلن اليوم انتمائي لأرضي وشعبي وبس".

قضية

نحو طائف جديد أو دوحة جديدة؟

حتى اللحظات الأخيرة، ظل "حزب الله" يحاول تعويم حكومة حسان دياب، رغم ادراكه بأنها باتت منتهية الصلاحية، ليس لسبب الا لتدارك خسارته نفوذه على السلطة التنفيذية، والعمل على تحسين شروطه التفاوضية في الحد الأدنى، حيال اي حكومة عتيدة سيبدأ العمل على هويتها وشكلها ومضمونها. الأسئلة كثيرة حيال التوقعات في شأن الحكومة المقبلة، وهل تكون حكومة اتحاد وطني كما فُهم من دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون غداة لقائه المسؤولين والقيادات اللبنانية، او حكومة مستقلة تنبثق من مطالبة الشارع؟ تؤكد مصادر سياسية رفيعة مواكبة لحركة الاتصالات والمشاورات الجارية، ان الاولوية كمنت خلال اليوم الطويل في استقالة الحكومة، بعدما وصلت الأمور امام القوى الحاكمة الى خيارين: اما تستقيل الحكومة من تلقاء نفسها او تتم إطاحتها في المجلس النيابي.