الجمعة - 25 أيلول 2020
بيروت 27 °

توافق "قواتيّ"-  تقدميّ على حشد الاستقالة النيابيّة

المصدر: النهار
مجد بو مجاهد
Bookmark
توافق "قواتيّ"-  تقدميّ على حشد الاستقالة النيابيّة
توافق "قواتيّ"-  تقدميّ على حشد الاستقالة النيابيّة
A+ A-
"نحن على بعد ساعات من إعلان موقف كبير". اختصرت هذه العبارة التي أكّدها رئيس حزب "القوات اللبنانية" الدكتور سمير جعجع خلاصة الاجتماع الثنائيّ مع موفد الحزب التقدميّ الاشتراكيّ في معراب. "الموقف الكبير" سيكون كبيراً حتماً؛ هذا ما يؤكّده مطّلعون. "استقالة الحكومة لا تعنينا"، قال جعجع. واقعيّاً، لا مجال للمقارنة بين "الموقف الكبير" وتفصيل استقالة الحكومة. بقاء الحكومة من عدمها ليس حدثاً. يتساءل لسان حال اللبنانيين على مواقع التواصل الاجتماعيّ: هل كان ثمّة من حكومة أصلاً؟ وإذا كان حضور الحكومة كما غيابها سيّان، فإنّ على الحاضر أن يُعلم الغائب بأنّنا على عتبة ساعات من "موقف كبير" فعلاً.يؤكّد حاضرون في الاجتماع الثنائيّ الذي ضمّ "القوات" والتقدميّ لـ"النهار" أنّ الحليفين الاستراتيجيين توافقا على الاستقالة الجماعيّة من المجلس النيابيّ وحشدها بانتظار معرفة قرار الرئيس سعد الحريري ومقاربته. تتوخّى كلّ الإجراءات المعمول عليها من قبل ثنائي التقدمي - "القوات"، الوصول الى انتخابات نيابيّة مبكرة. يتمثّل الهدف الآنيّ  في الوصول الى تفاهم على كتلة وازنة من النواب المستقيلين للعبور بالبلاد الى الهدف المرجوّ. يرى المعنيوّن أنّ الخطوة الأولى في رحلة الانتخابات النيابية المبكرة، تبدأ باستقالة نوّاب كتل "المستقبل" و"اللقاء الديموقراطيّ"...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة