الأحد - 18 نيسان 2021
بيروت 29 °

إعلان

واشنطن تتحدث عن 3 احتمالات لانفجار بيروت وليبيا تتخذ إجراءات في موانئها تفادياً لكارثة مشابهة

واشنطن تتحدث عن 3 احتمالات لانفجار بيروت وليبيا تتخذ إجراءات في موانئها تفادياً لكارثة مشابهة
واشنطن تتحدث عن 3 احتمالات لانفجار بيروت وليبيا تتخذ إجراءات في موانئها تفادياً لكارثة مشابهة
A+ A-

تحدث وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر عن احتمالات وراء الانفجار الضخم الذي حدث في مرفأ بيروت الثلثاء الماضي وخلف 158 قتيلا وآلاف الجرحى، ومن جانبها أصدرت شركة موزمبيقية بيانا حول طبيعة علاقتها بالحادث.

وقال إسبر إن واشنطن لا تزال لا تعلم ملابسات انفجار مرفأ بيروت. وأضاف في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الاميركية للتلفزيون أن ثمة احتمالات كثيرة لما حصل.

ومن بين الاحتمالات التي تحدث عنها الوزير الأميركي "أن يكون الانفجار ناجما عن شحنة أسلحة لحزب الله، أو منشأة لصناعة القنابل تابعة للحزب في المرفأ، أو أنه كان حادثاً عرضياً".

وقال: "لقد قلت سابقا إن الأمر يبدو أشبه بالحادث. ومن المؤسف أن البعض في وسائل الإعلام حاولوا إحداث انقسامات داخل الإدارة ربما بيني وبين الرئيس والآخرين".

وختم قائلا إنه "ببساطة غير صحيح. أعني، حقيقة الأمر، إنها مأساة كبيرة. تحت قيادة الرئيس، سنبذل قصارى جهدنا لمساعدة الشعب اللبناني والقيام بما هو صحيح".

موزمبيق "متفاجئة"

في غضون ذلك، نقلت شبكة "سي إن إن" الأميركية عن ناطق باسم شركة موزمبيق لصناعة المتفجرات تأكيده أن شحنة نترات الأمونيوم التي تسببت في انفجار مرفأ بيروت كانت تخص الشركة.

وأوضح أن الشحنة التي طلبتها الشركة كانت مخصصة لصناعة متفجرات لشركات التعدين في موزمبيق، لكن تمت مصادرتها واحتجازها في ميناء بيروت منذ نحو سبع سنوات.

وأشار إلى أن هذه الشحنة هي الوحيدة التي لم تصل، موضحاً أن الأمر "ليس شائعا على الإطلاق فهي كمية كبيرة وليست شحنة فقدت في البريد".

وأكد أن شركته لم تدفع ثمن الشحنة حيث إنها لم تستلمها، مشيرا إلى أن الأخيرة اشترت شحنة أخرى عوضا عن الشحنة المفقودة. وأعرب عن تفاجئه للمدة التي تم فيها الاحتفاظ بالشحنة في مرفأ بيروت، مشيرا إلى أن هذه المادة لا تخزن دون أي استخدام لها.

التفاف دولي

وعقب الانفجار، أعلنت فرنسا إرسال 55 من أفراد الأمن وستة أطنان من المستلزمات الصحية وأطباء في مجال الطوارئ. وخلال زيارة لبيروت، وعد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بإرسال المزيد من المساعدات الطبية وغيرها.

وقالت ألمانيا إنها سترسل، إذا تسنى ذلك، فريق إنقاذ مكونا من 47 فردا. وسترسل أيضا مليون أورو في شكل مساعدة فورية من خلال الصليب الأحمر الألماني لإقامة محطات للإسعاف الأولي وتقديم المستلزمات الطبية.

وأرسلت الإمارات 30 طنا من الإمدادات الطبية من مركز المساعدات الطارئة بالمدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي. وأوردت وسائل إعلام رسمية أن الهلال الأحمر الإمارات أرسل 40 طنا من الإمدادات الطبية والغذائية أيضا.

و تعهدت بالإسهام بأكثر من 17 مليون دولار إلى لبنان كمعونات أولية طارئة، حسبما أعلنت سفارتها الجمعة.

وفعّل الاتحاد الأوروبي برنامجا يقدم المساعدة إلى الدول بعد الكوارث الطبيعية، ويجري نشر أكثر من 100 من رجال الإطفاء مع المركبات والكلاب المدربة ومعدات البحث والإنقاذ. كما نشط أيضا نظام (كوبيرنيك) لخرائط الأقمار الصناعية للمساعدة في تقييم حجم الأضرار. وقال رئيس المفوضية الأوروبية إن الاتحاد مستعد لتقديم المساعدة إلى لبنان في دعم التجارة التفضيلية والجمارك.

وأعلنت اليونان إنها أرسلت فريقاً من 12 فردا وكلب للإنقاذ واثنتان من المركبات ذات الأغراض الخاصة.

ورصدت المجر مساعدات إنسانية بقيمة مليون أورو للمساعدة في جهود إنقاذ الأرواح وإعادة الإعمار.

وقالت إيران إنها أرسلت تسعة أطنان من المواد الغذائية وكذلك أدوية ومستلزمات طبية وعاملين في المجال الطبي ومستشفى ميداني، وفقا لوسائل إعلام إيرانية.

وأعلن العراق إرسال طائرة محملة بمساعدات طبية طارئة ووقود. ووصلت 22 شاحنة صهريج تنقل 800 ألف لتر من السولار إلى الحدود اللبنانية السبت.

وأفادت وكالة الأنباء الايطالية عن إرسال إيطاليا اثنتين من طائرات القوات الجوية محملتان بثمانية أطنان من المستلزمات الطبية وتقلان فريقا من الخبراء.

ووصلت إلى لبنان السبت طائرة شحن أردنية محملة بإمدادات طبية وأغذية وفقا للمكتب الإعلامي لمطار بيروت الدولي.

كما وصلت طائرة من قازاقستان وعلى متنها أربعة فرق طبية.

وتبرع الهلال الأحمر الكويتي بعشر سيارات إسعاف للصليب الأحمر اللبناني بحسبما وكالة الأنباء الكويتية الجمعة. وسيوزع أيضا 36 طنا من المساعدات الطبية.

وأرسلت هولندا فريق بحث وإنقاذ مكون من 67 شخصا.

وأرسلت النروج 40 طنا من المستلزمات الطبية ومساعدات مالية بقيمة 25 مليون كرونة نرويجية (2.79 مليون دولار).

وبدأت سلطنة عمان سلسلة رحلات جوية لنقل الإمدادات الطبية والمساعدات.

ورصدت بولونيا مواد طبية ومنقذين. وسترسل من جهاز الإطفاء الحكومي 39 منقذا وأربعة كلاب.

وأرسلت قطر رحلة أولى من بين أربع رحلات جوية محملة بالمساعدات الطبية الأربعاء وستزود لبنان بمستشفيين ميدانيين بخمسمائة سرير لكل منهما وأجهزة تنفس وإمدادات طبية أخرى.

وأرسلت طائرتين محملتين بالإمدادات الطبية.

ورصدت روسيا خمس طائرات محملة بالمستلزمات الطبية ومستشفى ميداني وعاملين في المجال الطبي سيتزودون جميعا بمعدات الوقاية بسبب جائحة فيروس كورونا.

وأرسلت السعودية دفعة من المساعدات الجمعة. وأرسلت طائرتين تحملان أكثر من 120 طنا من الأدوية والمساعدات الطبية وإمدادات الطوارئ والخيام والأغذية بما في ذلك فريق إشرافي.

وأعلنت كوريا الجنوبية عن حزمة مساعدات طارئة بقيمة مليون دولار.

وبعثت أسوج بمستلزمات طبية ونحو ستة من موظفي الطوارئ ينضمون لجهود الاتحاد الأوروبي للعمل على الأرض.

ووصلت طائرتان تونيستان تحملان الطعام والمساعدات الطبية. وقال الرئيس التونسي قيس سعيد إنه يمكن بلاده أن تسهم بعلاج 100 من المصابين في مستشفياتها.

وأرسلت تركيا فريقا طبيا ومساعدات إلى جانب فريق للبحث والإنقاذ. وقال نائب الرئيس فؤاد أوتكاي إن تركيا أرسلت 400 طن من القمح إلى لبنان عبر وكالة الإغاثة التركية (تيكا). كما أصدرت تركيا تعليمات باستخدام مطبخ في مخيم للاجئين الفلسطينيين لتقديم وجبات للمنكوبين، حسبما أفادت هيئة الإغاثة الإنسانية.

وأعلنت الأمم المتحدة الإفراج عن تسعة ملايين دولار أميركي من الصندوق الإنساني اللبناني وتمويل إضافي من الصندوق المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ، ونشر فرق للمساعدة في الاستجابة لحالات الطوارئ.

شركة موزمبيق لصناعة المتفجرات تؤكد أن شحنة نترات الأمونيوم التي تسببت في انفجار مرفأ بيروت كانت تخص الشرك.

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم