السبت - 19 أيلول 2020
بيروت 30 °

اليمن: غارة جويّة في الجوف توقع 20 قتيلاً، بينهم 7 أطفال

المصدر: "أ ف ب"
اليمن: غارة جويّة في الجوف توقع 20 قتيلاً، بينهم 7 أطفال
اليمن: غارة جويّة في الجوف توقع 20 قتيلاً، بينهم 7 أطفال
A+ A-

قُتل عشرون شخصا، بينهم سبعة أطفال، في غارة جوية على شمال #اليمن، وفق ما أعلن المتمردون الحوثيون ومنظمات إنسانية الجمعة.

وقال مسؤول وزارة الصحة التابعة للحوثيين إن الغارة وقعت الخميس في محافظة الجوف الواقعة شمال شرق العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها المتمردون.

ونقل موقع وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" الذي يديره الحوثيون عن مسؤول محلي إعلانه مقتل عشرين شخصا غالبيتهم من النساء والأطفال، وجرح سبعة.

وأوضح المسؤول أن الضربة استهدفت موكبا مؤلفا من أربع سيارات مدنية، في منطقة الجوف.

وأكد سكان لوكالة فرانس برس مقتل نساء وأطفال جراء الغارة التي قالوا إنها ضربت منازل سكنية.

وأكدت منظمة "سيف ذا تشيلدرن" (أنقذوا الأطفال) مقتل 20 شخصا بينهم سبعة أطفال، وإصابة عدد من الأشخاص غالبيتهم من النساء والأطفال، بجروح بالغة.

وقال خافيير جوبرت، مدير المنظمة في اليمن، إنه "في غضون أقل من شهر قتل 17 طفلا على الأقل جراء هجمات عشوائية في اليمن".

وجاء في بيان جوبرت: "ندين بشدة الهجوم وندعو كل الأطراف المتحاربة إلى التقيّد بالقانون الإنساني الدولي".

وقالت منسّقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ليز غراندي إن الهجوم وقع "أثناء تنقّل الضحايا على الطريق".

وتابعت غراندي "على الرغم من أن حصيلة الضحايا لم يتم تأكيدها بعد، تفيد تقارير جهات شريكة بمقتل تسعة أطفال وجرح سبعة".

وأضافت منسّقة الأمم المتحدة: "على غرار كل أعمال العنف العبثية ضد مدنيين، هذا الأمر يثير الصدمة وهو غير مقبول على الإطلاق".

ولم تتّضح على الفور هوية الجهة التي نفّذت الغارة الجوية.

ويشهد اليمن منذ العام 2014 حرباً بين المتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران، والقوات الموالية لحكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي. وتصاعدت حدة الحرب مع تدخل التحالف العربي بقيادة السعودية لدعم الحكومة في آذار/مارس 2015.

وبعد ست سنوات من الاقتتال، يشهد اليمن انهيارا في قطاعه الصحي، فيما يعيش أكثر من 3,3 ملايين نازح في مدارس ومخيمات تتفشى فيها الامراض كالكوليرا بفعل شح المياه النظيفة.

وأوقع النزاع بين الحوثيين والقوات الموالية لحكومة هادي عشرات آلاف القتلى وأدى إلى أسوأ أزمة إنسانية في العالم، وفق الأمم المتحدة.

الكلمات الدالة