السبت - 19 أيلول 2020
بيروت 30 °

بومبيو يدعو إلى عدم ضمّ كوبا إلى مجلس حقوق الإنسان

المصدر: "أ ف ب"
بومبيو يدعو إلى عدم ضمّ كوبا إلى مجلس حقوق الإنسان
بومبيو يدعو إلى عدم ضمّ كوبا إلى مجلس حقوق الإنسان
A+ A-

حضّ وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى الامتناع عن دعم ترشيح #كوبا للانضمام إلى #مجلس_حقوق_الإنسان.

وقال الأربعاء لصحافيين: "إنه لأمر فاضح أن يقترح مجلس حقوق الإنسان استقبال كوبا، الديكتاتورية الوحشية التي تتاجر بأطبائها تحت ذريعة المهمات الإنسانية"، مضيفاً: "لا يجدر بأي بلد التصويت لصالح ضم كوبا إلى المجلس".

ويشكل بيع الخدمات الطبية مصدراً أساسياً للايرادات في كوبا. وتعتبر واشنطن إرسال الأطباء الكوبيين للخارج شكلاً من اشكال العمل القسري.

وقدمت كوبا في شباط/فبراير طلباً للحصول على واحد من المقاعد الموزعة على أساس المناطق في مجلس حقوق الإنسان لمدة 2021-2023. وسبق أن حصلت على مقعد بين 2014 و2016، وبين 2017 و2019.

ويتألف المجلس الذي أنشئ في 2006 ويقع مقره في جنيف، من 47 بلداً يجري انتخابهم بالاقتراع السري وبغالبية مطلقة من قبل الأعضاء الـ193 في الجمعية للأمم المتحدة ولولاية من ثلاث سنوات.

وتقسم المقاعد على أساس إقليمي. وتشغر هذا العام ثلاثة مقاعد مخصصة لأميركا اللاتينية وتشغلها حالياً تشيلي والمكسيك والبيرو.

انتخبت فنزويلا، التي تخضع لعقوبات أميركية، أيضاً عضواً في المجلس عام 2019 لولاية تمتد بين 2020 و2022، بغالبية 105 أصوات. وانتقدت واشنطن حينها "نقص المصداقية" في عمل المجلس.

وشدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الحصار التجاري على كوبا القائم منذ عام 1962 في انقطاع مع سياسة سلفه باراك أوباما.

وانسحبت الولايات المتحدة عام 2018 من مجلس حقوق الإنسان احتجاجاً على ما تعتبره انحيازاً ضد إسرائيل، المستهدفة بعدة قرارات اعتمدها المجلس تندد بسياسة الدولة العبرية تجاه الفلسطينيين.

الكلمات الدالة