الأربعاء - 25 تشرين الثاني 2020
بيروت 16 °

إعلان

اللعب في الوقت الضائع اللبناني في انتظار الانتخابات الأميركية

سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
اللعب في الوقت الضائع اللبناني في انتظار الانتخابات الأميركية
اللعب في الوقت الضائع اللبناني في انتظار الانتخابات الأميركية
A+ A-
يعيش رئيس الحكومة حسان دياب في أجواء " مؤامرتية" تحوط حكومته وتستهدف انجازاتها، غافلاً ان هذه الحكومة غير "المقروءة" محلياً وعربياً ودولياً بدليل العزلة التي تعيش فيها، وانعدام ثقة الداخل بها، تُضرب من بيت ابيها، قبل ان تنالها السهام الخارجية.بعد نحو ستة أشهر على تشكيلها، لا يزال دياب يتعامل مع حكومته على انها حديثة الولادة، يافعة، وقد غاب عن ذاكرته ان حكومات ما قبل الطائف لم تكن تعمٓر لأكثر من بضعة أشهر، وان الحكم استمرار، وليس تصفية حسابات، علما ان الرجل الآتي الى رأس السلطة الثالثة، والمدرك لافتقاده الخبرة او الحنكة السياسية في التعاطي مع الشأن العام، أعلن عند قبوله التكليف انه يتلقف كرة النار الملقاة بين يديه، وهو عازم على تحمل مسؤولية شظاياها. وأحاط نفسه بفريق من المستشارين المفتقرين بدورهم الى الخبرة التي تتيح لهم التعامل مع أزمة بهذا الحجم. لا يفوت دياب فرصة الا ويرمي فيها مسؤولية التعطيل على جهات محرضة تعمل على عزل لبنان وقطع...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم