الجمعة - 25 أيلول 2020
بيروت 27 °

"اللالالا" في عيد الجيش... عادةُ تنغيص البهجة

فاطمة عبدالله
Bookmark
"اللالالا" في عيد الجيش... عادةُ تنغيص البهجة
"اللالالا" في عيد الجيش... عادةُ تنغيص البهجة
A+ A-
لا نعرف الفرح، لأنّه دائماً مُغمّس بتعكير الأمزجة. أردنا ليل السبت النسيان. أو التناسي. أو الاستراحة من الاشتعلات وخسائرها. رحّب طوني بارود بالأمل ضيفاً على أمسياتنا الثقيلة. كان القصد أن نستعيد شيئاً من زخم الحياة وأفراح الصيف. وتصدح الحناجر بالغناء وترتفع الأيدي بالتصفيق. ثم استفقنا على ما بخَّر بهجة المساء.من رحم الأحزان، تولد الثورة والصرخة والحقيقة والصدق والوجع والحلم بلبنان الإنسان. لا مساومة تحت أي حجّة....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول