الثلاثاء - 01 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

أحمد زاهر ضحية جديدة... التحرّش والتنمّر يضربان أبناء المشاهير

المصدر: النهار
إعداد محمد أبوزهرة
أحمد زاهر ضحية جديدة... التحرّش والتنمّر يضربان أبناء المشاهير
أحمد زاهر ضحية جديدة... التحرّش والتنمّر يضربان أبناء المشاهير
A+ A-

برغم المكاسب الكثيرة التي يحقّقها المشاهير من مواقع التواصل الاجتماعي سواء بالتواصل مع جماهيرهم أو الترويج لأعمالهم أو حتى تحقيق مكاسب مالية، إلا أنّها أصبحت نقمة ومكاناً للصراع، بعدما شهدت هذه المنصات تكرار تعرض أبناء النجوم للتحرّش والتنمر، ما يدفعهم إلى الدخول في معارك قضائية مع بعض المتابعين.

آخر الضحايا كان الفنان أحمد زاهر الذي عبّر عن استنكاره للتحرّش بشكل عام، خصوصاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والذي يتعرّض له عدد من نجوم الفن، مؤكداً أنّه تعرض للهجوم عبر حسابه على "إنستغرام"، بسبب صورة نشرها مع ابنته ليلى، وهو يحتضنها داخل حمام سباحة، وقد غطاها بجسده ولا يظهر منها سوى رأسها وكتفيها، قائلًا إنه تعرّض للهجوم من أشخاص استنكروا عليه أن يحتضن ابنته.

وسبق الفنان أحمد زاهر عدد كبير من النجوم والمشاهير، من بينهم الفنان محمد رمضان، بعدما نشر صورة تجمعه بابنه عبر حسابه على "تويتر"، يعلن فيها عن اقتراب طرح فيديو كليب أغنيته الجديدة "كورونا فيروس" عبر قناته الرسمية على "يوتيوب"، لتعلق إحدى المتابعات بتنمّر شديد على لون بشرة ابنه.

وردّ حينها الفنان المصري عليها قائلاً: "فخور بلوني ولون أبويا وأولادي الذين خلقهم الله، ومبسوط أن أولادي سيكونون ضد العنصرية، والدليل أن أبوهم وأمهم لونان مختلفان عن بعضهما بعضاً".

عمرو السولية لاعب النادي الأهلي والمنتخب المصري، تعرّض لحملة تنمّر على السوشيل ميديا، والغريب أنها جاءت بسبب ملابس ابنته التي لم تتخطَّ الثلاث سنوات، ليقرّر مقاضاة أصحاب التعليقات المسيئة.

كان عمرو السولية شارك صورة له ولابنته معلقًا عليها: "كل شيء بالنسبة لي"، إلا أن بعض المتابعين هاجموه زاعمين أن ملابس ابنته "غير محترمة"، ليرد نجم المنتخب المصري عليهم عبر "إنستغرام" قائلاً: "ليلى بنتي عندها 3 سنين ونص (لسه قالعة البامبرز من كم شهر)، الكلام ده بيتقال على طفلة!! إيه اللي يخلي (بني آدم) خنزير ممكن يبص على لبس طفلة ويركز غير أنه فعلاً خنزير؟! إيه المرض ده!".

الموقف نفسه تكرر مع الفنان شريف منير، الذي نشر صورة لابنتيه لتتعرضا للتنمّر بسبب ملابسهما وشكلهما، الأمر الذي دفعه إلى حذف الصورة، قبل أن يعيد نشرها، مؤكداً أنّ المتنمّرين لن يحددوا ما ينشره عبر حسابه، وأنه حذف الصورة بناء على تدخّل زوجته وأبنائه، ليقرر الفنان المصري مقاضاة المتنمرين.

محمود عبد الرازق شيكابالا، لاعب نادي الزمالك والمنتخب المصريين، تعرّض للتنمر بسبب لونه وذلك بعدما نشر صورة له تجمعه بزوجته وابنه احتفالا بعيد الفطر الماضي، ليتعرض لتعليقات عنصرية نالت من الابن والأب بسبب كون الطفل يحمل لون أمه الأبيض، وليس من أصحاب البشرة السمراء.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم