الثلاثاء - 24 تشرين الثاني 2020
بيروت 22 °

إعلان

"مترو المدينة" مستمرّ حتى النَفَس الأخير: هيّا إلى المسرح!

المصدر: "النهار"
فاطمة عبدالله
Bookmark
"مترو المدينة" مستمرّ حتى النَفَس الأخير: هيّا إلى المسرح!
"مترو المدينة" مستمرّ حتى النَفَس الأخير: هيّا إلى المسرح!
A+ A-
عاد "مترو المدينة" إلى الحياة قبل نحو الشهر، أربعة أيام في الأسبوع. أكثر من ثمانية عروض قُدّمت مجاناً، "فالوضع صعب، وعلى الناس أن تتشجّع". يستمرّ هذا المسرح البيروتي "الصغير" في الرقص مع الفرح. "لا تزال بعض العروض المجانية تنتظر مَن يتّصل ليحجز". تمتلئ المقاعد كأنّها عناق حميميّ بعد تعطُّش، فيتّسع المكان، لا بالحجم والعدد، بل بالخيال. مؤسّس "المترو" هشام جابر لا يسمح بانكسار النبرة. يدرك أنّ الظرف ضاغط، منذ تشرين، فكورونا والدولار، "لكنّنا لسنا سوبرماركت غايتنا الربح. واجبنا التكاتف في الأزمة فنُخفّف على الناس الأهوال والأحمال".مخيفة المدينة من دون مسرح وصالة وصخب النقاش بعد العرض. المسارح الفارغة كالبيوت الفارغة، وحشة. يحذّر هشام جابر من التهويل واستعمال الميديا لقتل الحياة. لا يدّعي أنّ الحياة وردية ولا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم