الجمعة - 04 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

تفاصيل حالات كورونا في رومية... غصن لـ"النهار": نتوقّع ارتفاع الإصابات في اليومين المقبلين

المصدر: النهار
تفاصيل حالات كورونا في رومية... غصن لـ"النهار": نتوقّع ارتفاع الإصابات في اليومين المقبلين
تفاصيل حالات كورونا في رومية... غصن لـ"النهار": نتوقّع ارتفاع الإصابات في اليومين المقبلين
A+ A-

مسار الإصابات بـفيروس #كورونا في تصاعد مستمر، بؤر وبائية متوزعة في مختلف المناطق، لكن المفاجأة كانت في بلدة رومية حيث سجلت فيها 35 اصابة محلية. ما جرى في رأس النبع مع العمال البنغلادشين يتكرر اليوم في رومية، فقد شهدت شركة تنظيفات تضمّ 800 موظف على إصابة أحدهم، حالة تأهب واستنفار، فتحركت وزارة الصحة بالتنسيق مع الشركة لتطويق العدوى ومنع تفشي الوباء.

وفي التفاصيل، أوضحت رئيسة برنامج الترصد الوبائي في وزارة الصحة الدكتورة ندى غصن لـ"النهار" أن "العدوى داخل الشركة جاءت نتيجة الاحتكاك بحالة مصابة، وما زالت التحقيقات جارية لمعرفة مصدر العدوى الرئيسي. وبعد تتبع فريق الوزارة لعدد من الحالات التي جاءت نتيجتها إيجابية، توجهنا إلى الشركة لإجراء تقييم وفحوصات لكل المخالطين. وبما أن هذه الشركة تضم عدداً كبيراً من الموظفين، نتوقع ارتفاع أعداد الاصابات في اليومين المقبلين، ونتائج بعضهم صدرت اليوم ضمن تقرير الوزارة وستُستكمل النتائج والفحوصات غداً."

وأشارت إلى أن "الوزارة في صدد متابعتهم، وهناك 400 شخص محجورون حتى الساعة، وسيتم فحص المجموعات الأخرى (400 شخص آخرون) للتأكد من حالتهم وتقييم الوضع الوبائي في الشركة".

وعن الخوف من المسار التصاعدي للإصابات في لبنان، تؤكد غصن الى أن "ارتفاع الإصابات في أي بلد يدفعنا إلى مراقبة مؤشرين رئيسيين: 

- مؤشر الوفيات: ما زال مقبولا وجيّداً في لبنان

- الحالات التي تحتاج إلى العناية المركزة والتي ما زالت نسبتها مقبولة حتى الساعة بالرغم من ارتفاعها البسيط (زيادة بنمط خفيف).

لذلك يبقى التشديد على أهمية اتباع سلوك مسؤول ووقائي واتباع الارشادات الآمنة من ارتداء كمامة والالتزام بالحجر وتفادي التجمعات الكثيفة واحترام قواعد التباعد الإجتماعي، فهي السبيل الوحيد لمنع تفشي الوباء. 

وكان رئيس بلدية رومية عادل أبو حبيب، أبدى تفاجئه بعد نشر وزارة الصحة لائحتها حول أرقام كورونا، والتي أظهرت "34 إصابة مؤكدة ضمن نطاق رومية"، مؤكداً أنّ البلدة خالية تماماً من المصابين.

وأسف "لنشر هذا الخبر الذي تسبب بهلع كبير"، متمنّياً على الوزارة "تحديد مكان المصابين بدقة، وهم من خارج البلدة، علما أنها ليست المرة الأولى التي يعلن فيها عن وجود إصابات في رومية ليظهر لاحقا أن الإصابات خارج البلدة".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم