الجمعة - 30 تشرين الأول 2020
بيروت 26 °

إعلان

فسيفساء الأماكن (9): لا شيء يُلوّنُ هذا الكون الرماديّ

المصدر: "النهار"
رامي يمّين
فسيفساء الأماكن (9): لا شيء يُلوّنُ هذا الكون الرماديّ
فسيفساء الأماكن (9): لا شيء يُلوّنُ هذا الكون الرماديّ
A+ A-

لو خُلِقَ العالمُ لنا،

لما كانَ كأنَّه يَتقصَّدُ هلاكَنا،

ولما وُجِدَ ما لا حاجةَ له

سوى أن يُوجِعَ أفكارَنا حتّى السَّكَرِ.

‏لكانَ الكونُ،

‏الكونُ كلُّه،

‏بيتاً ومدفأةً وضباباً،

‏وحلوةً تتعلَّمُ كيف تُحبُّ شَعْرَها...

***

ونحن نقاتل لنلعب دورنا في معارك أكبر منّا، كالأعاصير تجتاحنا، كيف سنحرص ألّا يقف نبض الحياة فينا؟

رطّب التربة اليوم ليكبر الزهر، وأغمض عينيك ليتبدّد الخوف، وافتح قلبك لحركة الهواء.

إن الحياة ممارسة، وهي تُعاش اليوم. اليوم اليوم وليس غداً.

***

‏صحراءٌ في داخلِكَ،

وصحراءٌ مِنْ حَوْلِكَ أيضاً.

لا شيءَ يُلوّنُ هذا الكونَ الرَّماديَّ،

كلُّ شيءٍ مجانيٌّ الآن ولا يَهُمُّ...

‏لولا هذا الموتُ القليلُ بِداخِلِكَ، لما كانَتْ ضِحْكتُكَ جميلة، لما كانَ صوتُكَ صخريّاً كأنَّه يخرجُ مِنْ نَبْعٍ عالٍ.

لما كانَتْ هوايتُكَ البحثُ عن حلولٍ جذريّةٍ للأشياءِ التّافهة.

كلُّ الأشياءِ تافهة.

لما كان رأسُكَ حقيقيّاً أكثرَ من خوفِكَ، وَوَجَعُكَ يَرْسِمُ الطَّريقَ إلى شيءٍ ما... على رغمِ تردُّدِكَ الدَّائم.

الكلمات الدالة