الإثنين - 23 تشرين الثاني 2020
بيروت 18 °

إعلان

أزمات عنيفة للنجوم بسبب تصرفات أبنائهم

المصدر: النهار
إعداد محمد أبوزهرة
أزمات عنيفة للنجوم بسبب تصرفات أبنائهم
أزمات عنيفة للنجوم بسبب تصرفات أبنائهم
A+ A-

أثارت كنزي ابنة الفنان المصري عمرو دياب، أزمة لوالدها بعدما نشرت صورة لها عبر حسابها على "إنستغرام"، وصفها البعض بأنها "مثيرة وجريئة" لظهورها في أحضان أحد أصدقائها.


ونالت كنزي انتقادات عنيفة، وتسبّبت في أزمة لوالدها على السوشيل ميديا، خاصةً مع تكرار نشرها هذا النوع من الصور.

ولم تكن كنزي أول أبناء النجوم الذين يتسببون في أزمات لأبنائهم، حيث أثارت لينا الفيشاوي، ابنة الفنان المصري أحمد الفيشاوي، أزمة لوالدها قبل أشهر عدة بعدما نشرت صورة لها عبر حسابها على "إنستغرام"، وصفها البعض بأنها مثيرة وجريئة، بينما دافع البعض الآخر عنها، مؤكدين أنها صورة قديمة منذ العام 2013 كما ظهر مكتوباً عليها، وعمرها لم يكن يتجاوز الأعوام العشرة.

بينما تضم القائمة المذيعة أسما شريف منير، ابنة الفنان شريف منير، التي أثارت أزمة عنيفة لها ولوالدها بعدما وصفت الشيخ محمد متولي الشعراوي بالمتطرف، وكان هذا سبباً في انتقادها والهجوم عليها وعلى والدها بشكل شديد؛ ما أجبرها على الخروج للاعتذار عبر الفضائيات.

بدأ الأمر عندما شاركت أسما متابعيها بمنشور قالت من خلاله: "صباح الخير عايزة آخد رأيكم في حاجة، بقالي كتير معنديش ثقة في أغلب الشيوخ، كتير منهم مدّعون ويا متشددين أوي يا خالطين الدين بالسياسة، نفسي أسمع حد معتدل محترم معلوماته مش مغلوطة، لسه في حد كده؟"، وأكد كثير من متابعيها أن الشيخ الشعراوي من أفضل شيوخ الإسلام، لترد عليهم قائلة: "طول عمري كنت بسمعه زمان مع جدي، الله يرحمه، ومكنتش فاهمة كل حاجة، لما كبرت شفت كام فيديو مصدقتش نفسي من كتر التطرف، كلام فعلاً عقلي ما عرفتش أستوعبه... حقيقي استغربت".

الابن الأكبر للفنانة أنغام الذي يدعى عمر، عرّضها لأزمة عنيفة بعدما ألغى متابعتها عبر حسابه على "إنستغرام"، وحذف كل صوره معها، والغريب أنه أصبح يتابع الفنانة السورية أصالة التي يجمعها خلاف حاد مع والدته.

ونشر عمر صورة له في حسابه الشخصي وعلّق عليها: "ولد ضائع"، ليؤكد البعض أن علاقته بوالدته سيئة للغاية عقب زواجها من الموزع الموسيقي أحمد إبرهيم.

الفنانة نادين الراسي اتهمت في فترة سابقة ابنها بالتعدي عليها بالضرب، قائلة في تسجيل صوتي لها تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تجهش في البكاء: "بعد كل التنازلات اللي قدمتها لابني مارك الطبيب وبعت منزلي لشراء سيارة من أجله تعدى علي بالضرب، وعايرني بأنه هو من ساعدني بالنجاة من الموت عندما تعرضت لحادث سير منذ فترة"، فيما ردّ مارك من خلال تسجيل صوتي قائلاً: "إن والدته كانت تضربه وهي في حالة هيستيرية وكل ما كان يفعله أنه يقوم بتهدئتها، نافياً ما قالته حرفياً حول تعديه عليها".

تابعونا عبر الحسابات الرسمية لـ"النهار لايفستايل": فايسبوك - إنستغرام - تويتر

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم