السبت - 26 أيلول 2020
بيروت 29 °

لبنان بيهز و... بيوقع

غسان حجار @ghassanhajjar
Bookmark
لبنان بيهز و... بيوقع
لبنان بيهز و... بيوقع
A+ A-
يتردّد القول المأثور عن الكرة الأرضية "بتهز وما بتوقع"، وكان اللبنانيّون يردّدون هذه العبارة كلّما واجهتهم محنة أو مصيبة أو حرب أو ما شابه من النوائب التي تتكرّر في حياتهم. وكانوا يردّدون أيضاً أن الغرب، وأميركا، وأوروبا، ودول الخليج العربي، وغيرها، لا تريد للبنان أن ينفرط عقده، وانها دول صديقة له وحريصة على أمنه واستقراره. هذه الثقة بالنفس وبالبلد، كانت على الدوام المادة المخدّرة للبنانيين في سعيهم الى اقناع ذواتهم بأن بلدهم غير مقبل على خراب كلّي، وأن في وسعهم استمرار العيش فيه، وبناء مشاريعهم واحلامهم. ثمّ جاءت نكبة اللاجئين السوريين، بعد الفلسطينيين، ليقنع اللبنانيون أنفسهم مجدداً بأن أزمة النازحين تقيهم شر الخراب خوفاً من...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول