الأربعاء - 21 نيسان 2021
بيروت 20 °

إعلان

انهيار فرصة تحييد لبنان اقتصادياً!

روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
انهيار فرصة تحييد لبنان اقتصادياً!
انهيار فرصة تحييد لبنان اقتصادياً!
A+ A-
اظهرت تطورات الاسابيع الاخيرة ان النظام في سوريا وعلى عكس ما كان اعلن الامين العام ل" حزب الله" السيد حسن نصرالله في 13 ايار الماضي وعلى اثر تداول معلومات عن شرخ في العلاقات بين الرئيس السوري بشار الاسد وروسيا من ان سوريا انتصرت في الحرب الكونية عليها كما قال. تبين خلال بضعة اسابيع فقط ان النظام لا يستنزف لبنان واحتياطاته المالية فقط على حساب ودائع اللبنانيين وجنى اعمارهم وبمساعدة من الحزب الذي يتهمه خبراء اقتصاديون كثر بتسهيل تهريب الاموال الى سوريا كما المحروقات والطحين بل ايضا يواجه عودة الاحتجاجات ضده في سوريا على خلفية ازمة اقتصادية ومالية حادة وصلت مجددا حدود المطالبة برحيل بشار الاسد. يخوض الحزب مجددا معركة انقاذ النظام على حساب مصلحة اللبنانيين وبعجز او تواطوء من اهل السلطة ككل علما انها معركة الدفاع عن مصلحته ومصلحة ايران في تأمين صمود النظام في مواجهة الضغوط الجديدة عليه من اجل التنازل في سبيل حل سياسي. يتم الضغط في المقابل على لبنان وباثمان باهظة ان من خلال تدمير العاصمة او من خلال تدمير النظام المالي والاقتصادي والذي يأخذ بدربه النظام الصحي والاستشفائي والنظام التعليمي فيما يعتقد بعض اهل السلطة بتحقيق مكاسب في مراكز وتعيينات على كل المستويات. الانتخابات السورية هي بعد سنة من الان وتخوض الولايات المتحدة وحلفاؤها الاوروبيون منذ الان مرحلة تحديد الشروط التي يمكن ان تؤدي الى اتاحة المجال للاعتراف...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم