الأحد - 20 أيلول 2020
بيروت 30 °

وقفة احتجاجية اعتراضاً على توقيف الناشط سلطان يعقوب في النبطية (صور وفيديو)

المصدر: النبطية- "النهار"
وقفة احتجاجية اعتراضاً على توقيف الناشط سلطان يعقوب في النبطية (صور وفيديو)
وقفة احتجاجية اعتراضاً على توقيف الناشط سلطان يعقوب في النبطية (صور وفيديو)
A+ A-

اعتراضاً على توقيف الناشط #سلطان_يعقوب من قبل مخابرات الجيش استناداً إلى داتا الكاميرات في "ليلة مصارف النبطية"، نفّذ حراك #النبطية وقفة نضامنية مطالباً بإطلاق سراحه على وقع الأغاني والهتافات الثورية، علماً أنّ ثلاثة شبّان آخرين أوقفوا لكنّهم لا ينتمون إلى الحراك، وفق معلومات "النهار".

وذكرت مصادر من الحراك أنّ "الشاب الموقوف هو من الشبّان الطيبين الذين يعانون وضعاً اقتصادياً صعباً، فإذا لم يعمل لن يجد قوت يومه. كما أنّ والدته المريضة تحتاج لعملية جراحية ولم يتسطع تأمين المبلغ لها لذلك كان غاضباً في الليلة التي شهدت التعرّض لواجهات الخارجية للمصارف في النبطية"، مطالبين بإطلاق سراحه "فمن يحجز ودائع الناس بلا مسوّغ قانوني لا يمكن أن يدّعي على الناس إن حطمت زجاج مصرف هنا أو هناك متذرعين بالقانون" .

وكان الناشطون قد تجمعوا في الباحة المجاورة لسرايا النبطية بمواكبة فوج التدخل في الجيش وسط هتافات "يسقط حكم المصرف" و"يلّا انزل عالشارع". 

[[embed source=vod id=15686 url=https://www.annahar.com/]]

كما جدّد المتظاهرون انتقادهم لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، ووجّهوا الدعوة لاسقاط حكم المصرف.

والقى طارق مروة كلمة باسم الحراك دعا فيها "لاطلاق سلطان، لأنّ كل واحد منّا سلطان في وجه سلطان جائر، فما قام به سلطان يعبّر عن غضب الشعب ووجعه".

وسأل مازن أبوزيد بصفته أحد المنتفضين في الساحة:   "لماذا لم يوقف فرع المخابرات في الجيش اللبناني من يرفع شعارات مذهبية ومن يدعوا للمواجهة تحت عنوان طائفي ويسعى لإشعال الفتن ومواجهة الناس ببعضهم، فيما يوقف كل فقير ومسكين أمثال سلطان؟ فلماذا لا يوقفون نهاد المشنوق رغم دعواته للفتنه وغيره". وختاماً أنهى المعتصمين تحركهم على وقع هتاف "الدولة البوليسيه عم تحمي الحرامية".

وبعد الكلمة التي ارتجلها الناشط مازن ابوزيد خلال الاعتصام الرمزي الداعم للناشط الموقوف سلطان يعقوب امام سرايا النبطية، تلقى اتصالاً من مكتب مخابرات النبطية طالباً منه الحضور غداً صباحاً للاستماع لافادته.

ودفع هذا الاستدعاء لمطالبة الحراك بالحضور صباحاً للتضامن مع الناشط ابوزيد.




الكلمات الدالة