الإثنين - 28 أيلول 2020
بيروت 28 °

إعلان

دراسة تحذِّر: فيروس "كورونا" يبقى لوقت طويل على سطح الهاتف

المصدر: "الدايلي مايل
دراسة تحذِّر: فيروس "كورونا" يبقى لوقت طويل على سطح الهاتف
دراسة تحذِّر: فيروس "كورونا" يبقى لوقت طويل على سطح الهاتف
A+ A-

حذرّت دراسة جديدة من ضرورة تنظيف شاشات الهاتف جيداً، وبانتظام، للحماية من فيروس #كورونا، لأن القطرات المعدية تستغرق وقتًا أطول في التبخر على سطح شاشات الهواتف مقارنة بالزجاج العادي، الأمر الذي يُمكن أن يوفّر ملاذاً آمناً للفيروس.

ووفقاً لما نقلته صحيفة "الدايلي مايل"، فقد وَجدت الدراسة، بقيادة البروفيسور راجنيش بهاردواج من المعهد الهندي للتكنولوجيا في بومباي، أن شاشات الهواتف خطيرة، لأن القطرات المعدية التي تحتوي على فيروس كورونا لا تتبخر بسرعة من على هذه الأسطح، حتى ولو كانت مغطاة بمواد طلاء لصدّ الماء، ما يسمح بتكوين القطرات، ويقلل من معدل التبخر، وهذا يعني أنها بحاجة إلى تنظيف أكثر انتظاماً.

وبحسب الدراسة، يتمّ قتل الفيروس نفسه بسرعة عند تعرضه على سطحٍ، لكنه يشكل خطر انتقال أكبر عندما يتم احتواؤه داخل قطرات، ويمكن أن تنتقل هذه بسهولة عبر الأسطح، وترتبط فرصة الانتقال من شخص إلى آخر بسرعة التبخر.

ووجدت الدراسة أن تبخر القطيرات تتأثر بدرجة الحرارة والسطح والرطوبة، وقد ساعد ارتفاع درجات الحرارة على تبخر القطيرات وإبطال الفيروس بسرعة، ومع ذلك، تسببت الرطوبة في معدل تبخر أبطأ، ما يعني أن القطرة بقيت لفترة أطول، مما زاد من احتمالات البقاء الفيروسي.

يُذكر أنه في أذار الماضي، أخبر البروفيسور ويليام كيفيل من جامعة ساوثامبتون مترو أن الهواتف يمكن أن تكون بمثابة طبق دسم للميكروب القاتل.

وقال: "يمكن أن تغسل يديك، ولكن إذا بدأت في لمس شاشة هاتفك الذكي ثم لمست وجهك، فقد يكون هذا مسارًا محتملًا للعدوى". مضيفاً أنه يجب استخدام مناديل الكحول مرتين في اليوم لتطهير الجهاز.

الجدير ذكره أن المناديل الكحولية هي الأنسب لقتل الفيروس، لكن شركة #أبل توصي باستخدام قطعة قماش من الألياف الدقيقة والماء والصابون.

الكلمات الدالة