الأربعاء - 28 تشرين الأول 2020
بيروت 27 °

إعلان

حفل إليسا حرمها النوم واعتراف في آخر الليل: "أتمنى أن أرى فرنجيه رئيساً" (فيديو)

المصدر: "النهار"
حفل إليسا حرمها النوم واعتراف في آخر الليل: "أتمنى أن أرى فرنجيه رئيساً" (فيديو)
حفل إليسا حرمها النوم واعتراف في آخر الليل: "أتمنى أن أرى فرنجيه رئيساً" (فيديو)
A+ A-

اختصرت الفنانة إليسا المسافة بينها وبين جمهورها منذ فترة طويلة، سبقت فيها الآلية الجديدة المتبعة من جانب الفنانين في التعاطي مع الجمهور والتفاعل أونلاين سواء في التصريحات أو إحياء الحفلات مع انتشار فيروس كورونا. صدق إليسا وعفويتها وبعدها عن التزلّف هي بعض من هذه العناصر التي تتسبب دائماً في تربّع فنانة "إلى كل اللي بيحبوني" عرش الترند في منصات التواصل الاجتماعي، تماماً كما حصل في حفل أمس الذي عرض عبر تطبيق "شاهد VIP" ضمن حفلات الصيف تحت شعار "مكملين معاكم"، "مكملين مع إليسا"، وذلك بالتعاون بين "الهيئة العامة للترفيه" في المملكة العربية السعودية و"روتانا للصوتيات والمرئيات" والمكتب الفني في مجموعة "أم بي سي".

وتوجّهت إليسا في مستهل حفلها برسالة إلى جمهورها: "من بيتي، من لبنان ومن قلب بيروت إلى داخل كل بيت عربي ولبناني، كورونا أبعدتنا، ولكن من الجيد أن هناك وسائل التواصل الاجتماعي حتى تقرّبنا. أنا معكم، افرحوا واستفيدوا من كل ثانية، عيشوا اللحظة لأن الحياة جميلة وعلينا ان نوجد الجمال في هذه اللحظة".


لم تستطع إليسا أمس النوم، واعتبرت في تغريدة أنّ ما قدّمته من أجمل الحفلات، مؤكدة لجمهورها بأنها شعرت بتفاعلهم معها رغم عدم وجودهم أمامها، لكنها سمعت أصوات كل من شاركها الغناء وهو في منزله. بدت إليسا من خلال تفاعلها وحتى الصور التي نشرتها راضية وسعيدة بما قدّمته لجمهور ليل امس: "لم يكن حفلاً عابراً".

 

 

أدت أغنيتها الجديدة "قهوة الماضي" للمرة الأولى مباشرة على المسرح، لا سيّما مختارات من أرشيفها الفني القديم والجديد، من دون أن تنسى تقديم أغنية الراحلة وردة "وحشتوني".

[[embed source=instagram id=https://www.instagram.com/p/CBBqoZygxpn]]

وأطلّت إليسا مع الإعلامي علي العلياني وتحدثت عن الحجر مع انتشار كورونا، لكنها قررت ان تختم يومها الطويل بصورة غير عادية، ففاجأت الاعلامي مارسيل غانم في حلقة "صار الوقت" على "أم تي في" خلال حلول رئيس تيار المردة سليمان فرنجيه ضيفاً. بدّلت ثيابها في 3 دقائق كما قالت مازحة وأتت مسرعة لرغبتها الشديدة في لقاء فرنجيه، وقالت: "قد لا أتفق مع خطه السياسي، لكنني أحترمه لأنه صادق ولا يكذب بأي رأي"، معبّرة عن أمنيتها أن يأتي فرنجيه رئيساً للجمهورية: "أتمنى أن أراك يوماً ما رئيساً للجمهورية، أقول هذا الكلام لأنني أحترمه وهو فرض احترامه على الجميع، وأفضّل أن أرى إنساناً صادقاً أحترمه على من يضحك عليّ ويقوم بأمور بعيدة من الواقع الذي نشهده".

بدوره شكر فرنجية إليسا :"فخر كبير أن أسمع منك هذا الكلام، وأتصوّر أننا تعرفنا عليك من قبل وتركت أثراً كبيراً".

الكلمات الدالة