الثلاثاء - 29 أيلول 2020
بيروت 30 °

إعلان

نصرالله يضغط للعلاقة بالنظام مقابل صندوق النقد... هل يكسر دياب عزلته العربية من بوابة دمشق؟

المصدر: "النهار"
ابراهيم حيدر
ابراهيم حيدر
Bookmark
نصرالله يضغط للعلاقة بالنظام مقابل صندوق النقد... هل يكسر دياب عزلته العربية من بوابة دمشق؟
نصرالله يضغط للعلاقة بالنظام مقابل صندوق النقد... هل يكسر دياب عزلته العربية من بوابة دمشق؟
A+ A-
بالتوازي مع استئناف لبنان مفاوضاته مع صندوق النقد الدولي الذي يضع بين شروطه لبرنامج دعم لبنان وقف التهريب على الحدود اللبنانية السورية، أطلق الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله توصيته بوجوب التطبيع مع النظام السوري. ففي لحظة مفصلية دقيقة باتت الأمور بالنسبة إلى الحزب تحتسب لخدمة مشروعه، فيسعى إلى جرالحكومة نحو خيارات لا تستطيع رفضها، إنما تنفذها بحذافيرها، وان كان يأخذ بالاعتبار مصالح حليفه التيار الوطني الحر وحسابات العهد في ملفات عديدة. وللتذكير وفق سياسي لبناني متابع ان الحكومة لم تطلب مساعدة صندوق النقد الدولي وإجراء مفاوضات معه قبل جواز المرور الذي أعطاه نصرالله للسير في هذه الوجهة على رغم اشتراطه عدم المس بالسيادة ووضعه سقفاً سياسياً من دون أن يعلق لاحقاً على كلام وزير المال عن رفع تثبيت الصرف والتوجه الى سعر مرن في المرحلة المقبلة.تأتي توصيات "حزب الله" بما يتناسب مع مشروعه المحلي والإقليمي، فلا يتراجع عن تبرير تدخله في سوريا إلى جانب النظام، ولا يخفي التزامه القرار الإيراني المستمر بدعم النظام، وهو بالنسبة إليه مسالة مصيرية، فقوته في سوريا تعطيه القوة في لبنان، وفق السياسي الذي يرى ان الحزب يمارس سياسة الهيمنة على الحكومة ويرفع في الوقت نفسه مسؤوليته عما يحل بالبلد من أزمات، فإذا ارتفع سعر الدولار يحمل المسؤولية للتركة الثقيلة بالتناغم مع التيار الوطني الحر ورئيسه جبران باسيل،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة