الأربعاء - 02 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

من سيكون جيل كورونا في الصحافة اللبنانية؟

جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
من سيكون جيل كورونا في الصحافة اللبنانية؟
من سيكون جيل كورونا في الصحافة اللبنانية؟
A+ A-
لا شك أن كل أزمة كبرى في أي مجتمع تُنتِج وجوهاً جديدة. أعني بالوجوه الجديدة الكفاءات الحقيقية التي تفرض نفسها في حقول مختلفة، تفتح لها الأزمةُ بالمعنى الموضوعي للكلمة، فرصَ إثبات الذات عبر تحقيق إنجازات مكرّسة. من الطبيعي أن يكون الحقل الطبي، هو اليوم في العالم الحقل القيادي لكل ماعداه في مواجهة وباء قاتل ربما، من يدري، ليس هو أسوأ الأوبئة التي ستواجه الأجيال الآتية في المستقبل.في كل بلد تقريباً بما في ذلك لبنان بدأنا نسمع عن، وننتبه إلى، أسماء جديدة من أطباء وطبيبات وممرضين وممرضات ومسعفين ومسعفات بصورة مختلفة عن السابق. فهؤلاء جميعًا ليسوا هذه المرة مجرد ناجحين أو مؤدّين لوظائفهم أو لمهامهم بل فئة تستأثر باهتمام مختلف: البقاء على قيد الحياة لمجتمع ككل المجتمعات حاليا تأخذه مشاعر ذعر صحي، هذا القطاع الطبي التمريضي ليس فقط جيش الدفاع عن سلامته، بل وبسبب ذلك هو عنصر عقلنة قيادي لتهدئة هذا الذعر وتطويعه.في الصحافة، أعني الإسم الذي أفضّله للإشارة إلى كل وسائل الإعلام المكتوب والمرئي والمسموع، وهي أحد جيوش الخنادق الأمامية للحرب مع كورونا، في الصحافة أيضاً يجب أن ننتظر أو أننا فعلاً في خضم ذلك، بروز أسماء...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم