الجمعة - 23 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

هل يملك عون أو الحزب مشروعاً اقتصادياً؟

روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
هل يملك عون أو الحزب مشروعاً اقتصادياً؟
هل يملك عون أو الحزب مشروعاً اقتصادياً؟
A+ A-
تكتسب عودة الانتفاضة الى الشارع ولو بالسيارات اهمية كبرى بحيث توجه الى اهل السلطة رسالة واضحة بان الاعتقاد بان استغلال او توظيف تفشي وباء الكورونا من اجل ازالة الخيم وطمس معالم الانتفاضة ليس في محله. وفي الاسبوع الماضي توالى اركان المعارضة في تظهير معارضتهم لملفات متعددة تناولتها الحكومة على هامش اعدادها ل" الخطة الانقاذية " للوضع الاقتصادي بحيث وجه هؤلاء بدورهم رسالة مفادها ان ادارة شؤون البلد كما يخطط ويسعى اهل السلطة من خلال السيطرة وتغيير وجه لبنان طريقها ليست سالكة. لا بل ان هؤلاء المعارضين جميعهم سواء فرادى او مجتمعين لن يسمحوا لافرقاء سياسيين اعتقدوا ان البلد قد بات في مرماهم بتخطي خطوطا حمرا نحو نسف بنيوي لكيانه السياسي والاقتصادي. فوباء الكورونا اتاح لاهل السلطة في شكل خاص توظيف فرض الحجر المنزلي الذي ابعد الناس عن الشارع ومكنهم من استعادة القرار وتقرير ما يرونه مناسبا تحت ذريعة الوباء وتاليا توظيف اضطرار الناس الى اللجوء الى العزل والافتقار الى مد يد المساعدات الضئيلة بما يمكن ان يعيدهم الى كنف افرقاء السلطة في شكل خاص. واظهر رئيس مجلس النواب نبيه بري قدرة على مواجهة الحكومة في موضوعين اساسيين موجهين ضد ودائع الناس في شكل اساسي ويتعلقان بالكابيتال كونترول والهيركات كما لعب دورا مهما في اقرار الحكومة باعادة المغتربين في ضوء مخاوفها من تفشي...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم