الإثنين - 21 أيلول 2020
بيروت 30 °

عندما أعلن خدام أنه سيحكم لبنان قبل أن يتطلّع إلى حُكم سوريا؟

المصدر: "النهار"
احمد عياش
Bookmark
عندما أعلن خدام أنه سيحكم لبنان قبل أن يتطلّع إلى حُكم سوريا؟
عندما أعلن خدام أنه سيحكم لبنان قبل أن يتطلّع إلى حُكم سوريا؟
A+ A-
في هذه الحلقة الرابعة من الحلقات التي تنشرها "النهار" بناء لمعطيات شخصية سياسية لبنانية بارزة، تعيش حالياً في الخارج بعيداً من الاضواء، ستُسرد معلومات خاصة بنائب الرئيس السوري الأسبق عبد الحليم خدام الذي فارق الحياة نهاية الشهر الماضي في منفاه الباريسي. وإذا كانت الحلقات الثلاث السابقة تمحورت حول ما له صلة بين خدام وبين الرئيس رفيق الحريري، فإن حلقة اليوم تتناول خدام مباشرة في عدد من المحطات التي رافقت مسيرته في النظام السوري منذ تسلم الرئيس حافظ الأسد مقاليد السلطة عام 1970 ولغاية انشقاق خدام عن هذا النظام عام 2005 إبان حكم بشار الأسد.تروي الشخصية اللبنانية لـ"النهار"، أن الموقع الذي احتلّه خدام على رأس الهرم إبان حكم حافظ الاسد، لم يكن ليحميه من الأعداء داخل النظام نفسه إلا الرئيس الاسد نفسه. ومن أهم الشخصيات في النظام التي كانت تكنّ كراهية لخدام لفترة طويلة، شقيق رأس النظام رفعت الاسد. والسبب وراء هذا العداء من أحد أركان هذا النظام الذي يخضع لسيطرة الأقليّة العلوية المطلقة، أن رفعت أصغر أشقاء الرئيس الاسد وشريكه في الانقلاب عام 1970 والذي كان يحتل منصب قائد سرايا الدفاع التي كانت خط الدفاع الاول عن النظام، لم يكن مرتاحاً لالتصاق خدام بشقيقه الى درجة ان خدام كان يتحاشى الاقتراب من رفعت على رغم أن الاخير كان مرشحاً ليخلف حافظ الاسد في السلطة. ووصل الامر إلى حد محاولة اغتيال دبّرها رفعت الاسد لخدام في منطقة الديماس على الطريق بين دمشق ومصيف بلودان الذي كان يرتاده خدام، لكن الاخير نجا من هذه المحاولة.تضيف الشخصية اللبنانية أن حافظ الاسد كان يدرك الخطر الذي كان يحيط بوزير خارجيته، فقرر حمايته بترفيعه إلى منصب نائب الرئيس عام 1984 في وقت واحد مع ترفيع شقيقه إلى منصب نائب الرئيس لشؤون الامن القومي، كي يوصد الباب أمام رفض رفعت أن يكون أدنى رتبة من خدام.وتلفت الشخصية اللبنانية الى ان...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة