الجمعة - 18 أيلول 2020
بيروت 30 °

حقيقة إصابة عدد من لاعبي الدوري المصري بكورونا

المصدر: "النهار"
محمد أبو زهرة
حقيقة إصابة عدد من لاعبي الدوري المصري بكورونا
حقيقة إصابة عدد من لاعبي الدوري المصري بكورونا
A+ A-

أثار سمير حلبية رئيس النادي المصري البورسعيدي، الذي يلعب بالدوري المصري الممتاز، حالة من الجدل في الوسط الرياضي بمصر، بعدما أعلن اكتشاف حالات إيجابية مصابة بفيروس كورونا بين لاعبي الدوري.

وأكد حلبية في تصريحات تلفزيونية "أتمنى ألا يعود الدوري لتكن لدينا فرصة لترتيب أوراقنا، جميع الأندية مع المسؤولين عن الكرة في مصر وإعادة التفكير في جميع شؤون اللعبة من الأول إلى الآخر، أنا أؤكد على مسؤوليتي أن هناك لاعبين في الدوري المصري أصيبوا بفيروس كورونا".

تصريحات رئيس المصري أثارت حالة من الجدل في الشارع المصري، بخاصة في ظل عدم الإعلان رسمياً عن إصابة أي من اللاعبين بفيروس كورونا المستجد.

فيما نفى الدكتور محمد سلطان، رئيس اللجنة الطبية باتحاد الكرة المصري، في تصريحات لـ"النهار"، إصابة أي من اللاعبين المصريين بفيروس كورونا، مؤكداً أن هذا الأمر عارٍ تماماً من الصحة، وأنه لم يثبت مطلقاً إصابة أي من اللاعبين بفيروس كورونا.

وأضاف رئيس اللجنة الطبية لاتحاد الكرة، أن ما يتردد حول إصابة أي لاعب كذب، مشيداً بقرار إيقاف النشاط الرياضي ومنع التدريبات والمباريات الودية بشكل نهائي، ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة تفشّي فيروس كورونا.

فيما أكد الدكتور حسن كمال رئيس اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية لـ"النهار"، أنه لا يوجد أي حالات مصابة بفيروس كورونا بين الرياضيين المصريين وليس لاعبي كرة القدم فقط، قائلاً: "هناك لاعبون خارج مصر كانوا يشاركون في بطولات دولية خلال الفترة الماضية قبل تجميد النشاط في أغلب الدول، ووضعوا تحت الملاحظة لمدة 15 يوماً للاطمئنان إليهم".

وأضاف حسن كمال أنه رغم توقف النشاط، إلا أن اللجنة الأوليمبية المصرية تبحث عن حل للاعبين المتأهلين لأوليمبياد طوكيو من أجل خوض تدريباتهم بشرط أن يكون بشكل آمن طبياً، قائلاً: "سنتابع مدى الحالة في مصر، بعد فترة التوقف أسبوعين والتي حددتها اللجنة الأولمبية ووزارة الشباب والرياضة للحد من انتشار فيروس كورونا".

الكلمات الدالة