الخميس - 22 نيسان 2021
بيروت 17 °

إعلان

"مناعة" الممانعة التي ضعفت!

روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
"مناعة" الممانعة التي ضعفت!
"مناعة" الممانعة التي ضعفت!
A+ A-
احدثت مواكبة التطورات الخطيرة بين الانهيار المدوي لاسعار النفط والنكبة التي احدثها انتشار وباء الكورونا في العالم ولا سيما في الدول المتقدمة ذهولا حول مدى السرعة في الالتفاف على التداعيات الخطيرة لهذين التطورين بغض النظر عن نجاح عملية الالتفاف هذه ام لا. فاعلنت ايطاليا مثلا وهي من بين الدول الاكثر تضررا حتى الان بالوباء بين الدول الاوروبية عن خطة بقيمة 25 مليار دولار فيما اعلنت فرنسا عن تأجيل والغاء سلسلة من الرسوم بقيمة 32 مليار يورو للشهر الحالي من ضمن خطة فورية بقيمة 45 مليار يورو في ظل عدم استبعاد لتأميم بعض الشركات ان لزم الامر. كما ان الدولة الاسبانية اعلنت انها ستضمن قروضا بقيمة 100 مليار يورو للشركات في ظل المخاوف من تداعيات صرف العمال والخسائر التي ستصيب الشركات قسرا. وبدورها اتخذت الولايات المتحدة اجراءات مماثلة لجهة ضخ اكثر من الف مليار دولار من اجل مساعدة الاقتصاد الاميركي وحتى بعض الدول الخليجية التي سلكت المسار نفسه. ولا يمكن عدم ملاحظة ان لبنان لا يملك ما يضعه على الطاولة من اجل مساعدة الاقتصاد الذي قال رئيس الحكومة حسان دياب لدى الاعلان عن حال التعبئة انه سيعاني نتيجة اعلان حال التعبئة العامة. والوضع الانهياري لللدولة لا يدفع الى المطالبة بمواكبة من الدولة اللبنانية لهذه التطورات الخطيرة واثرها على الاقتصاد اللبناني في ظل افلاس الدولة بعدما دخلت...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم