الثلاثاء - 19 كانون الثاني 2021
بيروت 14 °

إعلان

عصام كرم ملّ صحراء لبنان القاتلة

غسان حجار
غسان حجار @ghassanhajjar
عصام كرم ملّ صحراء لبنان القاتلة
عصام كرم ملّ صحراء لبنان القاتلة
A+ A-

لا يعرف الجيل الجديد من يكون عصام كرم. او من هو عصام كرم الذي كان، اذ لم يعد موجودا منذ اليوم. صار ذكرى. كغيره من الكبار الذين سيفتقدهم لبنان حتماً، الا اذا استأنس البلد فعلاً في زمن الصغار. ربما يفضل هؤلاء محو الذاكرة العريقة ليصنعوا لهم لبنانهم الذي على شاكلتهم. صار يرى لبنان صحراء قاحلة قاتلة، لكنه ظل مؤمناً بقدرة شباب نهضويين على النهوض به من جديد ويدعوهم الى خلق الظروف المؤاتية لا انتظارها على رصيف الامم.

اليوم يغادرنا كبير، اديب، صحافي، شاعر، محام، ونقيب للمحامين، وابن بيت عريق، وصاحب ثقافة موسوعية، والاهم ثقافة حقوقية، واخلاق رفيعة، يشهد له كل من عرفه.

تعرفت اليه في منزل الصديق جورج سعد، لكن صيته كان سبقه. وقد هالني انه متابع لدقائق الامور، والصحافة اليومية، وجريدة "النهار" تحديداً، بما لا طاقة لنا على مناقشته، اذ كانت المقالات والاحرف مع تواريخ نشرها، وبعض اخطائها اللغوية، تصطف في ذاكرته، فيفتح الصفحات الافتراضية، ويصير يقرأ من الحاضر والماضي القريب، قبل ان يغوص ليشكل جسرا مع التاريخ. وصار غالبا ما يتصل بي ليدون ملاحظة او اطراء رقيقا، ويعتذر اذا ما كان تسبب بازعاج او اقلاق راحة.

هو ابن كرم ملحم كرم. الاديب. وقد ورث عنه خصالا حميدة. وتربى على ايدي الرهبان فكسب منهم الكثير. حكمويا كان في زمن الحكمة العظيم. انهى مؤلفه الاخير الذي تناول فيه سيرته، وخط سيرة العائلة، بسرد تاريخي وادبي نادر. لا يكتب ادبا من دون اسناد الى ادباء كبار، ولا يقرأ حادثة من دون خلفياتها التاريخية. عندما تتحدث عن مثقف كبير فانك حتما تشير الى النقيب عصام كرم.

نعاه نقيب المحامين ملحم خلف بكلمات مؤثرة قال فيها:"أنا اليومَ حزينٌ...أنا اليومَ في حرقةٍ وغصّةٍ...عبَراتي تُسارع كلماتي...والصّمتُ أبلغ مِن الكلام أحياناً...كبيرٌ انسلخ عنّا، بكلّ أَلم...النقيب عصام كرم: يا أكرم الزملاء، وأغلى الراحلين...المحاماة تفتقدك فارساً همّاماً...ستبقى في خواطر الزملاء مدى العمر...ستبقى في ذاكرة نقابة المحامين مدى الدّهر".

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم