الجمعة - 18 أيلول 2020
بيروت 30 °

بعد فجيعة العائلة اللبنانية في أوستراليا... شربل يفتح عينيه للمرّة الأولى منذ ثلاثة أسابيع

بعد فجيعة العائلة اللبنانية في أوستراليا... شربل يفتح عينيه للمرّة الأولى منذ ثلاثة أسابيع
بعد فجيعة العائلة اللبنانية في أوستراليا... شربل يفتح عينيه للمرّة الأولى منذ ثلاثة أسابيع
A+ A-

أصيب شربل قصّاص، (11 عامًا)، بجروح خطيرة عندما اصطدمت به سيّارة يقودها سائق ثمل، بينما كان في طريقه مع أبناء عمومته لشراء الآيس كريم.

الجميع لا يزال يذكر ذلك الحادث المفجِع الذي هزّ لبنان، ووقع ذات مساء في #أوستراليا.

وكانت شقيقته مابيل (12 عامًا) أصيبت أيضاً بجروح طفيفة في الحادث المريب الذي أصاب عائلة لبنانية، وهو وقع في 1 شباط، في شمال غرب سيدني، وراح ضحيته أنطوني، وسيينا، وأنجيلينا، وفيرونيك.

ووفقاً لموقع "دايلي ميل" البريطاني، فتّح الطفل شربل قصّاص عينيه للمرّة الأولى، بعد دخوله في غيبوبة دامت ثلاثة أسابيع.

وعجز الوالدان أسعد ورانيا من دفع النفقات الطبيّة، لذا أنشآ حساب عبر موقع GoFundMe لجمع التبرّعات.

وقُبض على السائق صموئيل وليم ديفيدسون، واتُّهم بارتكاب 20 جريمة قتل، بعدما كان ثملاً.


الكلمات الدالة