الأحد - 27 أيلول 2020
بيروت 25 °

صباح الجمعة: نهاية التسوية ولبنان يفتقد رفيق الحريري... لماذا الإصرار على الانتحار التدريجي؟

صباح الجمعة: نهاية التسوية ولبنان يفتقد رفيق الحريري... لماذا الإصرار على الانتحار التدريجي؟
صباح الجمعة: نهاية التسوية ولبنان يفتقد رفيق الحريري... لماذا الإصرار على الانتحار التدريجي؟
A+ A-

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الجمعة 14شباط 2020:

مانشيت "النهار" جاءت بعنوان: سعد الحريري: نهاية التسوية إذا كانت الاهتمامات السياسية والاقتصادية والشعبية تركزت في الساعات الأخيرة على استكشاف طبيعة الخطوات العملية الأولى التي ستشرع الحكومة في اتخاذها لمعالجة ملفات الازمة المالية والاقتصادية والاجتماعية الآخذة في التفاقم، فإن الحدث الذي سيخترق المشهد الداخلي اليوم يتمثل في التطورات المرتقبة في الذكرى الـ15 لاغتيال الرئيس رفيق الحريري وما يمكن أن تتركها من تداعيات ودلالات وأصداء على مجمل الواقع السياسي الداخلي.


في افتتاحية النهار، كتب مروان اسكندر: لماذا الإصرار على الانتحار التدريجي؟ الاشارة في العنوان إلى الانتحار تفيد عن توجه لبنان نحو الافلاس عل صعيد اطفاء الدين العام ولو تدريجاً، الامر الذي يفاقم فقدان الثقة بقيادة لبنان السياسية ومن ثم يضر باللبنانيين الذين ينتظرون الافراج عن ودائعهم وعدم ابتلاعها باللامسؤولية السائدة.


وكتب بطرس حرب: "من يخفي علّته، قتلته" تابعت نهار الثلثاء المنصرم مجريات جلسة الثقة النيابية، واستمعت إلى مداخلات النواب المختصرة إجمالاً، عدداً ومضموناً، فصدمني كلام البعض المبشّر بالإصلاح ومكافحة الفساد، لتناقضه الفاضح مع تاريخه وممارساته، وصدمني البعض الآخر لتجاهله الثورة الشعبية، وراقني البعض القليل منها لمقاربته الواقعية للمأساة التي يتخبط فيها شعبنا.


وفي الذكرى الـ15 لاستشهاد الحريري، كتب نبيل بو منصف: 14شباط... أي منقلب؟ لا تبدل المعادلة الزمنية التي زادت سنة منذ اغتيال الرئيس رفيق الحريري اي حرف في واقع لبنان الذي لا يزال مرتهنا قسرا للصراعات الاقليمية الطاحنة والتي كان اغتيال الحريري من أسوأ التداعيات المزلزلة التي اصابت لبنان بعد الطائف.


اما الياس الديري فكتب: لبنان يفتقدك أن تكتب عن غياب رجل البناء والإعمار، ومنح كل طبقات الشعب اللبناني الأمان، لا يمكن أن يكون إلّا ذلك الشهيد الحاضر. إنّه رفيق الحريري رفيق لبنان الوفي. عاشق بيروت يوم كانت حالات الزمان عليها شتَّى. أبو الفقراء. والد 36 ألف طالب تخرَّجوا من جامعات دوليّة مختلفة، مع اختصاصات تنسجم وإبداعات العصر المتقدَّمة. خافوا من إخلاصه لبلده، وإصراره على عودة لبنان الذي دمّروه ليرتاحوا منه، فكانت المؤامرة.


وكتب راجح الخوري: أبواب مقفلة ولبنان ينهار؟ تعمّد الرئيس حسان دياب الاجتماع باكراً مع سفراء مجموعة الدول الأوروبية، كان واضحاً تماماً انها بداية مرحلة قرع الأبواب، كل الأبواب شرقاً وغرباً، بحثاً عن مساعدات عاجلة تدعم الوضع الاقتصادي والمالي، الذي يبدو على عتبة الإنهيار، لكنها أبواب مغلقة على ما يبدو!

بينما كتب الدكتور داود الصايغ: زمن الشوق إلى الكبار ما كان متوقعاً بعد رفيق الحريري ان تتعثر خطوات الدهر في لبنان. لأن ما تمّ رسمه على يده كان معداً للأمام، على نحو ما هي حياة الأوطان وحياة الذين وهبوها لها.


كما كتب ابراهيم بيرم: كيف يستعد "التيار الوطني الحر" للرد على هجوم ثنائي التقدمي - المستقبل المرتقب ضده؟ قبيل أيام قليلة غزا الأوساط السياسية والإعلامية انطباع فحواه أن الكلمة التي قرر الرئيس سعد الحريري إلقاءها في الذكرى السنوية لاغتيال والده في 14 شباط ستتضمن من أبرز ما تتضمنه هجوماً حاداً في اتجاه العهد الرئاسي وحاضنته الأولى "التيار الوطني الحر" ليكون ذلك بمثابة مقدمة لازمة لعودة الرئيس الحريري وتياره (المستقبل) إلى ساح الحضور والفعل السياسي بعد انكفاء طوعي فرضته التطورات المتدحرجة منذ انطلاق الحراك الشعبي في الشارع في تشرين الأول الماضي.


وكتب سركيس نعوم: استشهد الحُسَيْن قبل 1400 سنة وتأثيره باقٍ... هكذا سليماني تعليق زوّار طهران على نكتة المسؤول الإيراني التي أشارت إلى أنّ الجمهوريّة الإسلاميّة قدّرت ولا تزال تُقدِّر الرئيس الأسبق جيمي كارتر رغم "اشتراكها" في منع حصوله على ولاية رئاسيّة ثانية في حينه لاعتبارها إيّاه الأسوأ كان: المؤسف أنّ كارتر ورؤساء آخرون أميركيّون لا يصبحون واقعيّين و"عادلين"...


وكتبت روزانا بو منصف: المأزق الاقتصادي لا يسقط الحسابات السياسية بالنسبة الى حكومة تثير جملة تحفظات داخلية من المنتفضين اللبنانيين كما من الافرقاء السياسيين عبرت عنها مواقفهم في جلسة هزيلة لمجلس النواب منحتها ثقة هزيلة، بدأ بعض المراقبين يتوقف عند جملة مؤشرات قد يكون ابرزها في اليومين الاخيرين استقبال دار الفتوى رئيس الحكومة الجديدة حسان دياب قبل يومين من ذكرى اغتيال الرئيس رفيق الحريري واحياء "تيار المستقبل" لهذه الذكرى في مؤشر قد يفتح امام دياب بعض ابواب الدول العربية...


وكتب معن البرازي: المبالغ المهاجرة والمسحوبة في 2019 بلغت 15 مليار دولار: 44 صاحب حساب مليوني فقط سحبوا 5.5 مليارات الاختلالات البنيوية في الاقتصاد الوطني كبيرة، وهي مؤشر الى سنوات عجاف مقبلة في النشاط الاقتصادي ونمو القطاعات الحقيقية، وما يمكن قوله ان اختلالات المالية انتقلت الى القطاع المالي ولا يمكن الحفاظ على الاستقرار النقدي والمالي مع نسبة مديونية تصل إلى 153% من الناتج، وهي ثالث أعلى نسبة في العالم، ومع نسبة في العجز تناهز 8% من الناتج وانفلاش في حجم القطاع المصرفي لا يوازي حجم القطاع التجاري.


كما كتب الدكتور أحمد البعلبكي: الحراك في مواجهة التأسيس الطائفي لبنية الدولة (مقاربة علم - اجتماعية) ها قد مرّ قرن على خروج الانتداب الفرنسي من لبنان وعلى اعطاء مجده لقدس يُميّز بعضاً من بطاركته. واكتمل تحصينه بفضل ما قُيِّض لجميع الطوائف المتعايشة، في موقعه اللافت على الساحل الشرقي للبحر المتوسط، من مزايا على صعيد التوسط التجاري والخدماتي والثقافي بين بلدان أوروبا الغربية وأسواقها وبين بلدان المشرق العربي والخليج وأسواقها.


خفضٌ قياسي للفوائد المصرفية لتصبح مماثلة لدول أوروبية انعكاس ايجابي على الاقتصاد وعلى كلفة القروض للمؤسسات بعد التعميم الوسيط الذي حمل الرقم 536 الذي أصدره حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وطلب فيه من المصارف "التقيّد بالحدّ الأقصى لمعدّل الفائدة الدائنة على الودائع التي تتلقاها أو تقوم بتجديدها بعد تاريخ 4 كانون الاوّل 2019 بنسبة 5% على الودائع بالعملة الأجنبية و8,5 % على الودائع بالليرة اللبنانية"...


وكتب الدكتور مكرم صادر: المصارحة والشفافية في الشأنين المالي والنقدي تُجمِع مداخلات وكتابات المسؤولين والخبراء في وسائل الإعلام المرئي والمسموع ومواقع التواصل الاجتماعي في تناولها الأزمة القائمة على مجموعة قضايا، منها غالباً "حماية صغار المودعين"؛ إعادة رسملة المصارف وإعادة جدولة/هيكلة الدَّين العام.


هل يجري تحقيق شفاف لكشف ملابسات وفاة محمد عماد الحسيني؟ لم يتوقع الطبيب الدكتور عماد الحسيني أن تكون زيارة ابنه محمد الى لبنان هي الأخيرة، وهو الشاب الذي يدرس الطب في سنته الخامسة في أوكرانيا. كأن محمد الحسيني جاء ليودع والده لتنتهي حياته في شكل مأسوي أمام البناية التي يقطنها أهله على أطراف الضاحية الجنوبية لبيروت.


وكتبت فاطمة عبدالله: كيف يتحوّل "الفالنتاين" مناسبةً غير عادية بأقلام شعراء ولوحات رسّامين؟ مَن يُحبّ يُقدِم في كلّ وقت. شعراء يحرّضهم الحبّ ويُحرّك بنية القصيدة، ورسّامون يحملون طيف الحبيب مع الريشة. يأتي عيد الحبّ وسط كآبة المزاج وكراهية تخنق البشر. يتعدّى كونه هدية، إلى محاولة تعبير وجدانية تتّخذ أفكاراً لطيفة. تُقتَل فينا أشكال التعبير وتتحوّل دواخلنا مساحات من أشواك. تحلّ المناسبة لاستعادة شيء مما فُقِد. لخرق جدار شاهق. لكسر رتابة العلاقات. في الشعر، في الرسم، في الأدب، في السينما، في إنسانيتا، الحبّ نسمة حياة.

وكتب أحمد محي الدين: شكاوى اللاعبين على أنديتهم تتزايد... والاتحاد شكّل لجنة خاصة مع توقّف بطولة الدوري العام لكرة القدم الـ60 الى أجل غير مسمى، طفت على سطح اللعبة الشعبية أزمة جديدة تتعلق باللاعبين ومستحقاتهم. فبعد انتفاضة "17 تشرين الأول" أحجم الكثير من النوادي عن دفع مستحقات لاعبيها، لكون غالبيتها تأثرت بالأزمة الإقتصادية والمالية الحادة التي تمر بها معظم القطاعات في لبنان. لكن العديد من نجوم الأندية، وخصوصاً ممن يمتلكون عقوداً مع أنديتهم، لجأوا الى المطالبة بتنفيذ كامل العقود أو التفاوض حول صيغة مشتركة مع إدارة النادي لحل الأمور بأدنى الخسائر.