الإثنين - 28 أيلول 2020
بيروت 26 °

إردوغان يندّد بـ"وحشيّة" النّظام السوري: "لن نتوانى عن استخدام القوّة العسكريّة"

المصدر: "أ ف ب"
إردوغان يندّد بـ"وحشيّة" النّظام السوري: "لن نتوانى عن استخدام القوّة العسكريّة"
إردوغان يندّد بـ"وحشيّة" النّظام السوري: "لن نتوانى عن استخدام القوّة العسكريّة"
A+ A-

ندد الرئيس التركي رجب طيب #اردوغان، الجمعة، بـ"وحشية" النظام السوري، محذرا من أن #تركيا على استعداد لاستخدام "القوة العسكرية" مجددا في #سوريا.

وقال إردوغان: "لن نسمح لوحشية النظام تجاه شعبه وهجماته التي تتسبب بسفك الدماء".

وقال في خطاب في أنقرة إن سوريا "تواصل تهديد بلدنا بالهجرة".

وأضاف: "تركيا بكل صدق تريد استقرار سوريا وأمنها. ولهذا الغرض، لن نتوانى عن القيام بما يلزم بما في ذلك استخدام القوة العسكرية".

وأكد أن تركيا "لا يمكنها أن تقف في موقف المتفرج فيما تأتي تهديدات جديدة باتجاه حدودنا".

ونزح مئات آلاف السوريين في إدلب منذ كانون الأول بعد أشهر من القصف في آخر معاقل الفصائل المسلحة في شمال الغرب السوري.

والعديد منهم كانوا فروا باتجاه الحدود التركية السورية، حيث قال اردوغان إن أنقرة تبني منازل بهدف منع مزيد من الهجرة إليها.

وتأوي تركيا أكثر من 3,5 ملايين سوري.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول الأربعاء أن الجيش التركي أرسل تعزيزات إلى الريحانية، البلدة التركية الحدودية قرب إدلب.

وقال اردوغان إن الحل الوحيد لسوريا هو عملية سياسية تضم جميع المواطنين.

وندد بدول لم يسمها "تمنح الجرأة للنظام" بهدف استمرار الأزمة.

في وقت سابق هذا الأسبوع، وجه اردوغان انتقادا نادرا الى روسيا، متهما موسكو "بعدم الوفاء" باتفاقات أبرمت مع أنقرة لمنع هجوم النظام على إدلب.

ورغم دعم روسيا للرئيس بشار الأسد ودعم تركيا لفصائل مسلحة، تعمل أنقرة وموسكو على تسوية النزاع المستمر منذ تسع سنوات.

وقتل عشرة مدنيين الخميس جراء ضربات شنتها طائرات روسية على مدينة أريحا في جنوب محافظة إدلب بشمال غرب سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكانت تركيا قد شنت ثلاث عمليات عسكرية ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والمقاتلين الأكراد السوريين في 2016 و2018 و2019.

الكلمات الدالة