الأربعاء - 02 كانون الأول 2020
بيروت 21 °

إعلان

الإعلام الأميركي وحده سيكشف رقم الخسائر البشرية. لننتظر...

جهاد الزين
جهاد الزين
Bookmark
الإعلام الأميركي وحده سيكشف رقم الخسائر البشرية. لننتظر...
الإعلام الأميركي وحده سيكشف رقم الخسائر البشرية. لننتظر...
A+ A-
من المفتَرَض أن نعرف بعد مقتل الجنرال قاسم سليماني كيف يزاوج الدهاء الإيراني نفسه مع الإمكانات المحدودة العسكرية التي تملكها إيران قياسا بالعملاق الأميركي الفالت من عقاله خلال ولاية الرئيس دونالد ترامب.وسنرى قريباً، عبر الإعلام الأميركي لاغير، هل الأرقام عن الخسائر البشرية الأميركية التي أذاعتها إيران صحيحة أم لا.في السابق كان لا يبدو أن إيران قادرة على رد دراماتيكي سريع على مقتل سليماني. لذلك كانت تظهر سابقاً سريعا علامات هذا الضعف حتى بالحصر المعلن للانتقام في الأهداف العسكرية الأميركية. حصل الرد الأول على القاعدتين العسكريتين الأميركيّتيْن في العراق. البوادر الأولى لتحرك الرأي العام الأميركي ظهرت سلبيةً ضد ترامب.لكن للحروب مآزقها ومخيّلاتها أيضا. تعوّدنا أن يأتي الرد في اختيار إيران لمواقع جيوبوليتيكية رخوة غير متوقعة.أين، كيف، وبما يحقق قدرة إيران على حماية ردها؟لنراجعْ وسط هذا الزحام الإعلامي ودخانه الكثيف الحاجب للرؤية الاستراتيجية...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم