الثلاثاء - 22 أيلول 2020
بيروت 26 °

وقفة تضامنية في النبطية مع عصام خليفة... "الخوف ليس من القانون بل من القاضي"

النبطية-سمير صباغ
وقفة تضامنية في النبطية مع عصام خليفة... "الخوف ليس من القانون بل من القاضي"
وقفة تضامنية في النبطية مع عصام خليفة... "الخوف ليس من القانون بل من القاضي"
A+ A-

مع بداية العام الجديد، أطلق حراك النبطية ودوار كفررمان تحركهم باتجاه قصر عدل النبطية داعين إلى "استقلال السلطة القضائية" مؤكدين تضامنهم مع الدكتور الجامعي

عصام خليفه بمشاركة حشد من الناشطين ومؤازرة قوة من التدخل في الجيش اللبناني.

وكان الناشطون قد رفعوا لافتات كتب عليها "الخوف ليس من القانون بل من القاضي" و"فإذا قلتم فاعدلوا" وغيرها من الشعارات الداعية الى إعطاء القضاء "كل ما يمكنه من محاسبة سارقي المال العام".

واعتبر الطبيب عمران فوعاني باسم المعتصمين أن "القضاء سلطة من السلطات الثلاث لكن النظام الطائفي والمحاصصة جعل تطويعها من السياسيين ممكناً للامساك بمفاصل الدولة، لهذا تحركنا يهدف لتحقيق استقلالية القضاء من حكومة من خارج المنظومة بصلاحيات استثنائية".

وسأل:"كيف لنا ان نثق باستقلالية القضاء وعندما تبادل السياسيون الاتهامات بالسرقة والنهب بالعلن لم يتحرك القضاء تجاه أي منهم لسؤاله حتى عن ما في جعبته"؟

ومن جهته اعتبر المحامي حسن بزي ان "القاضي موظف يعين بقرار ويشكل بقرار صادر عن مجلس الوزراء، فكيف له ان لا يكون خائفاً في وجه مجلس الوزراء الذي له حق تشكيله وتأديبه؟ فأين اصبح قانون استقلالية القضاء التي درستها لجنة الإدارة والعدل مرة واحدة بفعل الثورة ثم اصبح طي الكتمان"؟

وشدد على أنه "لا يمكن استعادة الأموال المنهوبة بلا قضاء مستقل ينتخب نفسه بنفسه ولا يمكن محاكمة الرؤساء والوزراء في ظل محاكم مخلصة لهم بل يجب أن يخضعوا للقضاء كأي مواطن لبناني".