الثلاثاء - 22 أيلول 2020
بيروت 28 °

بصمات راحيل عطا في حياة المعلّم بطرس البستاني واضحة: زوجة طموحة وحاضنة لـ"النهضة"

المصدر: "النهار"
روزيت فاضل
Bookmark
بصمات راحيل عطا في حياة المعلّم بطرس البستاني واضحة: زوجة طموحة وحاضنة لـ"النهضة"
بصمات راحيل عطا في حياة المعلّم بطرس البستاني واضحة: زوجة طموحة وحاضنة لـ"النهضة"
A+ A-
لا يشكل المعلم بطرس البستاني نموذجاً للرجل السابق لعصره فقط، بل يعتبر قدوة في فكره التحرري والنهضوي، وإيمانه المطلق بدور المرأة في المجتمع من خلال النموذج الريادي لزوجته راحيل عطا. لا شك في أن راحيل كانت ملهمة البستاني في افكار نهضوية عدة ومنها المنادية بتعليم النساء وتثقيفهن وابراز عبر خطاباته الفوائد الجمة، التي تستطيع ان تقدمه المرأة المعلمة لبيئتها الحاضنة عموماً، ولزوجها وأولادها خصوصاً". من هي راحيل عطا؟ في الملف الخاص عن المعلم بطرس البستاني الصادر عن مؤسسة الفكر اللبناني في جامعة سيدة اللويزة أن "البستاني تزوج من فتاة ارثوذكسية هي راحيل عطا". وشدد المصدر نفسه على أنه "نظراً لما لهذه المرأة من تميز - في نشأتها الباكرة، وفي انجاحها لعائلة كبيرة ومميزة، وفي تربيتها لعائلتها، وفي معاضدتها الدائمة لزوجها - ولما يمكن ان تمثله من قدوة للكثيرات من بنات جنسها". وفي بطاقة تعريفية، اكدت معلومات الملف المذكور انها "من مواليد بيروت عام 1826، تبنتها سارة زوجة إلي سميث في العام 1834 وضمتها الى افراد عائلتها". ويفيض الدكتور يوسف...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة