الأحد - 25 تشرين الأول 2020
بيروت 32 °

إعلان

ثنائي مثلي ينجح للمرة الأولى في تشارك الأمومة جسديًّا!

المصدر: مترو"
ثنائي مثلي ينجح للمرة الأولى في تشارك الأمومة جسديًّا!
ثنائي مثلي ينجح للمرة الأولى في تشارك الأمومة جسديًّا!
A+ A-
استطاعت دونا (30 عامًا) وشريكتها جاسمين فرنسيس سميث (28 عامًا) أن تتشاركا الأمومة فضلاً عن التلقيح الصناعي.

ووفقًا لموقع "مترو" البريطاني، ساهمت دونا باعطاء البويضة، التي في رحمها لمدة ١٨ ساعة بعد التخصيب، قبل أن تُنقل إلى رحم شريكتها جاسمين، التي حملت الجنين وولدته في مدينة كولشيستر البريطانية.وذكرت الشابتان أنَّ هذه الطريقة ساعدتهما على الشعور بالتساوي، وقربتهما من بعضهما البعض أكثر فأكثر.

والواقع أنَّ خبراء التلقيح الصناعي في عيادة “London Women’s Clinic” قد أطلقوا فكرة "الأمومة المشتركة" منذ ثماني سنوات، وهي تعتمد على إعطاء أحد الثنائي بويضة للشريكة الأخرى التي ستحمل الطفل وتلده.

ويُذكر أنَّ أكثر من مئة طفل ولدوا من خلال احتضان البويضة قبل نقلها إلى الرحم.

الكلمات الدالة