الإثنين - 26 تشرين الأول 2020
بيروت 26 °

إعلان

موسكو وطهران لإعادة الروح لاتفاق أضنة بعد تحجيم الأكراد

المصدر: "النهار"
موسى عاصي
Bookmark
موسكو وطهران لإعادة الروح لاتفاق أضنة بعد تحجيم الأكراد
موسكو وطهران لإعادة الروح لاتفاق أضنة بعد تحجيم الأكراد
A+ A-
تنهمك موسكو وطهران، في هذه الأيام، للاستفادة من الهجوم العسكري التركي على مناطق الأكراد شمال سوريا، من أجل دفع الجميع نحو تسوية قد تشكل الصفحة الختامية للأزمة السورية في شقّها الميداني على الأقلّ.وتستند التحركات الإيرانية – الروسية على مبادرة عرضها الروس قبل سنوات على القوات الكردية لتجنيبهم استهداف القوات التركية لهم، في عفرين أولاً، أي قبل عامين تقريباً، ومجدداً عشية بدء الهجوم التركي الحالي، وتنص هذه المبادرة على تسليم المناطق الكردية إلى السلطات السورية لقاء تفاهم يمنح الأكراد امتيازات خاصة بإدارة شؤون مناطقهم، من دون أن يعني ذلك حكماً ذاتياً، كما يطالب الأكراد، بل فقط لامركزية إدارية من ضمن السيادة السورية.في العلن، قال محمد جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني، في مقابلة مع التلفزيون التركي "تي أر تي"، إن بلاده على استعداد لجمع الأكراد السوريين والحكومة السورية وتركيا "حتى يتسنى للجيش السوري وتركيا حراسة الحدود معاً"، وفي الخفاء، فإن موسكو ترعى منذ أيام مفاوضات، كانت غير مباشرة مع الأكراد في القامشلي ومع الحكومة السورية في دمشق، قبل أن ينتقل الروس وقيادات كردية، اليوم، إلى العاصمة السورية لمناقشة تفاصيل المبادرة الروسية المتجددة.وانتقال هذا الحوار إلى دمشق يعني أن الاكراد وافقوا على...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة