السبت - 26 أيلول 2020
بيروت 28 °

غضب عارم... "الصرف الصحي" غول يلتهم حياة الأطفال والشباب المصريين

المصدر: " ا ف ب"
محمد أبو زهرة
غضب عارم... "الصرف الصحي" غول يلتهم حياة الأطفال والشباب المصريين
غضب عارم... "الصرف الصحي" غول يلتهم حياة الأطفال والشباب المصريين
A+ A-

أثارت "بالوعات الصرف الصحي" أزمة عنيفة وموجة غضب واسعة، في الشارع المصري خلال الساعات الماضية، بعدما باتت مقصلة لحياة الأطفال والشباب، نتيجة الإهمال في تركها مكشوفة أمام المارة، ليسقط فيها عديد من الأطفال وتنتهي حياتهم غرقاً.

ولقي طفل يدعى "ياسين" ويبلغ من العمر 4 سنوات، مصرعه إثر سقوطه داخل بالوعة صرف صحي بمنطقة الطالبية في محافظة الجيزة، حيث ظل الأهالي يبحثون عن جثته على مدار 90 دقيقة، حتى تم انتشاله في منطقة فيصل، ونقله إلى المستشفى إلا أنه كان قد فارق الحياة.

وذكر شهود عيان، أن الطفل يدعى ياسين عماد، يبلغ من العمر 4 سنوات، توجه بصحبة والدته لحضور مباراة كرة قدم، يشارك بها شقيقه الأكبر بنادي الطالبية، وعقب خروج الطفل بصحبة والدته سقط في بالوعة الصرف الصحي ما أسفر عن مصرعه.

الأزمة فجّرت حالة من الغضب العارم بين المصريين، ووصل الأمر إلى تدشين حملة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تطالب بمحاسبة المسؤولين عن تلك المأساة، قبل أن يُعلن اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، إحالة الواقعة إلى النيابة العامة للتحقيق، مؤكداً أنه لن يتهاون فى مواجهة أي مظاهر للإهمال ومحاسبة المقصرين.

السيناريو نفسه تكرر في محافظتي الفيوم وأسيوط قبل أيام قليلة، حيث لقي 5 أشخاص مصرعهم وأصيب آخر سقطوا في بالوعات صرف صحي. ولقى شاب يدعى "محمد. ع. أ" ويبلغ من العمر 35 عاماً، مصرعه وأصيب آخر إثر سقوطهما في بالوعة للصرف الصحي، في محافظة الفيوم، ونقل المُصاب وجثة المتوفى إلى مستشفى إطسا المركزي.

وتبين أن المتوفى حاول تسليك البالوعة، فسقط فيها، ليحاول الآخر إنقاذه فأصيب بإصابات متنوعة، وحُرر محضر بالواقعة.

وشهدت محافظة أسيوط واقعة مؤسفة بسقوط 4 عمال ببالوعة صرف بمدينة صدفا، بعد أن انتشل العمال الأربعة، 2 منهم جثتان، و2 في حالة إعياء شديد توفيا أثناء نقلهما إلى المستشفى، وجميعهم من العمالة الموسمية بشركة الصرف الصحي في أسيوط.

الكلمات الدالة